لقي 17 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب العشرات في حريق ضخم شب أمس بأحد المتنزهات بجنوب أفريقيا وظلت النيران مشتعلة حتى صباح اليوم. وقد بدأت السلطات تحقيقا موسعا لتحديد سبب الحريق الذي يرجح أنه عاصفة رعدية.

وقال متحدث باسم متنزه كروغر السياحي الشهير إن حريقا شب في المتنزه أثناء الليل مما أسفر عن 17 قتيلا بينهم ثلاثة حراس و14 من المزارعين المحليين. وأكد رئيس شؤون المتنزهات بجنوب أفريقيا أن الحريق شب في الجزء الجنوبي من المتنزه حيث حاصرت النيران 14 من سكان القرى القريبة الذين يسمح لهم باقتلاع الحشائش الضارة. كما قتل ثلاثة من الحراس أثناء مشاركتهم في جهود إطفاء النيران.

ولم ترد تقارير تفيد بوقوع أضرار بأي من السياح أو الحيوانات النادرة في المتنزه. وواجهت فرق الإطفاء صعوبة شديدة في مكافحة الحريق بسبب الرياح العاتية التي زادت من قوته. ورجح مسؤولون أن يكون البرق قد تسبب في الحريق في حين لم تستبعد جهات التحقيق أن يكون الحريق قد اندلع بفعل فاعل.

تجدر الإشارة إلى أن متنزه كروغر الذي يعد أبرز المتنزهات بجنوب أفريقيا يجتذب مليون زائر سنويا يأتي 40 في المئة منهم من خارج البلاد. ويقيم السياح عادة مخيمات ومعسكرات جماعية للاستمتاع بمظاهر الطبيعة في كروغر. كما يستغله سكان القرى الفقيرة المجاورة في الحصول على أجر نظير اقتلاع الحشائش الضارة.

المصدر : وكالات