صربيا تفتح قبرا جديدا لضحايا الإبادة الجماعية
آخر تحديث: 2001/9/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/9/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/15 هـ

صربيا تفتح قبرا جديدا لضحايا الإبادة الجماعية

صحفيون يتفحصون موقعا لمقبرة جماعية لألبان كوسوفو في ضاحية بالقرب من بلغراد (أرشيف)
أعلن وزير العدل الصربي فلادان باتيتش أن خبراء صربيين سيفتحون قريبا خامس قبر جماعي في البلاد منذ الإطاحة برئيسها السابق سلوبودان ميلوسوفيتش العام الماضي. وقد أعلنت الشرطة الصربية الأسبوع الماضي أن أكثر من 340 جثة استخرجت من أربع قبور جماعية في صربيا وحدها وأن عمليات البحث عن القبور الأخرى مستمرة.

ويعتقد أن القبر الجماعي الذي أعلن عن اكتشافه أول مرة في يوليو/ تموز الماضي غربي صربيا قرب مدينة بايينا باستا -الخاضعة الآن لسيطرة الأمم المتحدة- يحتوي على جثث لضحايا ألبان كوسوفو الذين قتلوا عام 1999. وأشار باتيتش إلى أن عملية إخراج الجثث ستبدأ في غضون الأيام القليلة المقبلة, إلا أنه لم يشر إلى عدد الجثث المتوقع إخراجها.

يذكر أن الإصلاحيين اليوغسلافيين الذين أطاحوا بميلوسوفيتش العام الماضي اتهموا ميلوسوفيتش ومساعديه بإخفاء الأدلة المتعلقة بارتكابهم جرائم حرب أثناء العمليات العسكرية التي شنتها حكومة ميلوسوفيتش ضد مقاتلي ألبان كوسوفو عام 1998 - 1999.

المصدر : رويترز