الشرطة الألمانية تواصل مطاردة العرب والمسلمين
آخر تحديث: 2001/9/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/9/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/27 هـ

الشرطة الألمانية تواصل مطاردة العرب والمسلمين

الشرطة الألمانية تقتحم شقة في هامبورغ (أرشيف)
أعلن المدعي العام الألماني أن الشرطة الجنائية الفدرالية في ألمانيا تقتفي أثر طالب عربي في مدينة بوخوم غربي ألمانيا. وأوضح أن صديقة الشاب العربي أبلغت الشرطة عن اختفائه غداة الهجمات التي ضربت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء الماضي.

وأعلن المدعي العام الفدرالي في ألمانيا كاي نيهم أن أحد الثلاثة المشتبه بهم من هامبورغ وهو زياد سمير جراح كانت صديقته في بوخوم قد أبلغت عن فقده. وقال نيم إن الشرطة قامت أيضا بتفتيش شقتين في بوخوم لمحاولة اقتفاء أثر زياد سمير حيث يبدو أنه عاش هناك لبعض الوقت.

وأفادت صحيفة (وستدوتش ألغمين زيتونغ) أن الشاب العربي كان مدرجا على لائحة ركاب طائرة البوينغ التي خطفت وتحطمت في بنسلفانيا. وأضافت الصحيفة أن زياد سمير جراح الذي درس هندسة الإلكترونيات في بوخوم ينتمي إلى مجموعة من الطلاب العرب سبق وفتح تحقيق بشأنها في هامبورغ. وأوضحت أنه تم إنشاء خلية خاصة من الشرطتين الفدرالية والإقليمية في بوخوم لمتابعة هذه المسألة.

كاي نيهم
وكان كاي نيهم قد أشار إلى وجود ثلاثة مشتبه بهم من أصل عربي عاشوا في هامبورغ قد يكونوا متورطين في الهجمات على واشنطن ونيويورك. وقال نيهم "حسب ما هو متوفر حتى الآن فإن عضوين في جمعية إسلامية كانا بين ركاب الطائرة التي تحطمت على أول برج لمركز التجارة العالمي بينما حجز ثالث مكانا على الطائرة التي تحطمت في بنسلفانيا".

ولكن المدعي الفدرالي الألماني أعلن أن أجهزة التحقيق لم تكتشف حتي الآن أي صلة بأسامة بن لادن في التحقيقات الجارية بألمانيا بشأن الهجمات التي وقعت بالولايات المتحدة. وقال المدعي كاي نيهم في مؤتمر صحفي "حتي الآن لم نكتشف أي صلة بين جماعة هامبورغ وأسامة بن لادن".

واستنادا إلى معلومات قدمها مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (F.B.I) داهمت قوات الأمن الألمانية منذ يومين شقة في هامبورغ استخدمها اثنان من المشتبه بهم حتى مطلع العام الجاري. وحسب هذه المعلومات فإن محمد عطا (33 عاما) الذي تابع دروسا في الطيران في ولاية فلوريدا في الولايات المتحدة كان يقود على الأرجح إحدى طائرتي البوينغ اللتين صدمتا مركز التجارة العالمي في نيويورك. أما مروان الشيحي (23 عاما) فكان على متن الطائرة التي صدمت البرج الثاني.

والاثنان مسجلان في جامعة هامبورغ كطلاب في هندسة الإلكترونيات بجوازي سفر إماراتيين. ووصل أمس مسؤول كبير في (F.B.I) إلى هامبورغ للتشاور مع الشرطة الألمانية.

كما أعلن وزير الداخلية الألماني أوتو شيلي في مقابلة صحفية أنه يعتزم تشديد الإجراءات ضد المنظمات الإسلامية التي وصفها بأنها متشددة في ألمانيا.

وكانت السلطات الألمانية قد أفرجت أمس عن عامل مطار بعد احتجازه لمدة 24 ساعة بشأن الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة. وقالت متحدثة باسم مكتب الادعاء الألماني إن الرجل الذي قيل إنه مصري أطلق سراحه دون توجيه اتهام إليه. وكان الرجل قد احتجز يوم الخميس الماضي لأنه يقيم في شقة في مدينة هامبورغ بشمالي ألمانيا استخدمها اثنان يعتقد أنهما من المشتبه بهم.

المصدر : وكالات