اعترف مصدر رسمي روسي أن شرطيا شيشانيا مواليا للروس لقي مصرعه إثر اشتباك بين الشرطة المحلية والمقاتلين الشيشان شرقي العاصمة غروزني. كما أفادت مصادر عسكرية بأن تسعة جنود روس أصيبوا بجروح في عمليات متفرقة للمقاتلين.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن المتحدث باسم وزارة الداخلية الروسية قوله إن الشرطي قتل بإطلاق رصاص من سلاح آلي من قبل مسلحين شيشان كانوا يرتدون لباسا مموها.

ومن جهة أخرى أفادت الوكالات نقلا عن مصادر عسكرية روسية بأن تسعة جنود أصيبوا بجروح, ثلاثة في انفجار لغم وستة في إطلاق نار من قبل المقاتلين الشيشان.

يذكر أن القوات العسكرية الروسية انسحبت من الشيشان بعد انتهاء الحرب الأولى عام 1996، إلا أنها عادت عام 1999 بحجة القضاء على القادة الشيشان وإيقاف العمليات العسكرية المتكررة التي يشنها المقاتلون على القوات الروسية.

المصدر : الفرنسية