بوش الرئيس الأكثر إجازات
آخر تحديث: 2001/8/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/19 هـ

بوش الرئيس الأكثر إجازات

الرئيس جورج بوش يلعب الغولف في تكساس
حيث يقضي إجازة في مزرعته هناك

انتقدت صحيفة واشنطن بوست الأميركية الرئيس جورج بوش على إسرافه في التمتع بإجازات طويلة قائلة إنه أمضى منذ توليه الرئاسة 42% من وقته مستجما، ليصبح أكثر الرؤساء الأميركيين تمتعا بالإجازات.

وأضافت الصحيفة أنه إذا استمر بوش في إجازته كما هو مقرر إلى ما بعد عيد العمال في الثالث من سبتمبر/ أيلول القادم، فيكون قد أمضى في مزرعته مدة 54 يوما أي ربع المدة التي أمضاها في الرئاسة حتى الآن.

وتابعت الصحيفة نفسها "إذا حسبنا الأيام الأربعة التي أمضاها في يوليو/ تموز في مزرعة والديه على الأطلسي في ولاية ماين والأيام الثمانية والثلاثين التي أمضاها في كامب ديفد في نهايات الأسبوع منذ تسلمه الرئاسة في 20 يناير/ كانون الثاني الماضي، فإن بوش يكون قد أمضى 42% من فترته الرئاسية في إجازات.


الرئيس بوش:
واشنطن مكان جيد.. وشرف كبير أن أعمل في المكتب البيضاوي، لكنني أحتاج إلى الهواء الطلق وأنا أحب أن أعمل في الخارج لأن ذلك يجعلني أفكر بطريقة أفضل ويعطيني معنويات عالية

وفي هذا السياق دافع الرئيس جورج بوش عن حقه في التمتع بإجازات يجدها الكثير من الأميركيين طويلة جدا. وقال إنه يفضل حرارة تكساس الخانقة حيث يمضي إجازته حاليا على حمى المعارك السياسية.

وقال بوش الذي كان يتحدث أمس الثلاثاء إلى مجموعة من المراسلين بعد جولة من لعبة الغولف قبل حر الظهيرة الذي يصل إلى 38 درجة مئوية "الحرارة هنا ليست سياسية على الأقل.. أنا هنا بين أصدقاء".

وأضاف "واشنطن مكان جيد.. وشرف كبير أن أعمل في المكتب البيضاوي، لكنني أحتاج إلى الهواء الطلق وأنا أحب أن أخرج وأن أعمل في الخارج لأن ذلك يجعلني أفكر بطريقة أفضل ويعطيني معنويات عالية". وكان آخر رئيس أميركي تمتع بإجازات طويلة هو ريتشارد نيكسون قبل 32 سنة حيث أمضى أربعة أسابيع وسط الطبيعة في مزرعته في سان كليمنت بكاليفورنيا عام 1969.

ويمضي بوش حاليا معظم إجازاته في مزرعته التي تبلغ مساحتها 650 هكتارا في بريري تشابتل في تكساس قرب قرية كروفورد. وبعد ستة أشهر في الرئاسة يستفيد بوش من إجازة سنوية أطول بمرتين من إجازة الأميركي العادي. وقد أظهر استطلاع للرأي أن 55% من الأميركيين يرون أن بوش يمضي كثيرا من الوقت خارج البيت الأبيض.

ويحاول مساعدو بوش أن يبعدوا عنه صورة الرئيس الذي يجري وراء العطلات فيؤكدون في كل مناسبة أن إجازات الرئيس "إجازات عمل" لا تنقطع فيها اتصالاته اليومية المنتظمة والطويلة مع مستشاريه وعلى رأسهم كندوليزا رايس.

المصدر : الفرنسية