كيم جونغ إيل

صرح الأمين العام للصليب الأحمر الدولي ديدير تشيربيتل للصحفيين في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين في سول بأنه لمس من المسؤولين في بيونغ يانغ تقدما في تعاونهم مع المنظمات الإنسانية، غير أنه طالب بالمزيد من البيانات التي تحتاجها المنظمات الإنسانية.

وكان عمال الإغاثة الدوليون قد شكوا مرارا من القيود المفروضة على أنشطتهم في كوريا الشمالية، غير أن تشيربيتل قال إنه كان حرا في تنقله إبان زيارته في الفترة من 31 يوليو/ تموز الماضي إلى الرابع من الشهر الحالي. وقال إن المسؤولين هناك وعدوه بالحصول على البيانات المطلوبة لتمكين المنظمة الإنسانية من القيام بدورها.

وقد طالب الأمين العام للصليب الأحمر السلطات في بيونغ يانغ بمده بالمزيد من المعلومات حتى يعزز ثقة المانحين.

وتعاني كوريا الشمالية ظروفا إنسانية قاسية بسبب عزلة دولية عاشتها لعقود، غير أنها بدأت الآن في الخروج من هذه العزلة واستأنفت علاقاتها مع بعض الدول.

إيل في بطرسبورغ
من جهة أخرى واصل الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل زيارته لروسيا، حيث وصل اليوم إلى مدينة سانت بطرسبورغ ثاني أكبر المدن الروسية، وكان في استقباله لدى وصوله بالقطار حاكم المدينة فلاديمير ياكوفليف، ومبعوث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى المنطقة فيكتور تشيركيسوف.

وتوجه موكبه بعد مراسم الاستقبال إلى مقبرة بيسكاريوفكوي حيث دفن مئات الآلاف من ضحايا حصار ليننغراد إبان الحرب العالمية الثانية.

ويتضمن برنامج جونغ إيل أيضا زيارة بعض المعالم الثقافية والصناعية البارزة في المدينة. ومن المقرر أن يعود إلى موسكو غدا الثلاثاء ويحضر سلسلة من المناسبات الثقافية الأربعاء قبل أن يأخذ طريق العودة إلى بلاده مساء اليوم نفسه.

وكان الزعيم الكوري الشمالي قد وقع أمس بيانا مشتركا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتعلق بالبرامج الصاروخية لبيونغ يانغ والعلاقات بين البلدين، وذلك في ختام قمة جمعت بين الزعيمين.

المصدر : الفرنسية