اعتقال نجل زعيم حزب ماليزيا الإسلامي
آخر تحديث: 2001/8/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/16 هـ

اعتقال نجل زعيم حزب ماليزيا الإسلامي

متظاهرون ماليزيون يرفعون صور زملائهم المعتقلين بموجب قانون الأمن الداخلي أمام مقر المحكمة في شاه علم للمطالبة بإطلاق سراحهم (أرشيف)
ذكرت الشرطة الماليزية أنها ألقت القبض على نجل الزعيم الروحي لحزب ماليزيا الإسلامي "PAS" المعارض بموجب قانون الأمن الجديد.

فقد قال متحدث باسم الشرطة إن نك عدلي نك عبد العزيز (34 عاما) قد اعتقل صباح أمس في ولاية كلانتان الواقعة شرق البلاد للاشتباه بعضويته في جماعة تدعو للجهاد.

يشار إلى أن الشرطة الماليزية ألقت القبض في الأيام الثلاثة الماضية على عشرة أشخاص وفقا لقانون الأمن الداخلي المثير للجدل، ويعتقد أن من بينهم ستة من أعضاء حزب PAS على أقل تقدير.

وقال مدير الشرطة نوريان ماي إن هؤلاء المعتقلين مشتبه في كونهم أعضاء في تنظيم يسمى جماعة المجاهدين وإنهم خضعوا لتدريبات عسكرية في أفغانستان.

وتوقع ماي أن تقوم الشرطة بتوسيع نطاق الاعتقالات نظرا لأن التحقيقات أظهرت أن أكثر من خمسين من أعضاء التنظيم المذكور موجودون في ماليزيا.

وكانت الشرطة قد ألقت القبض على تسعة من أعضاء التنظيم في يونيو/ حزيران الماضي لعلاقتهم بتنفيذ أعمال عنف شملت السرقة واغتيال أحد السياسيين ونسف كنائس ومعابد.

من جانبه نفى نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الماليزي عبد الله أحمد بدوي أن تكون هذه الاعتقالات قد جاءت في إطار حملة تقوم بها الشرطة ضد حزب PAS الإسلامي المعارض.

وقال إن أعضاء الحزب ليسوا مستهدفين بحد ذاتهم، ولكن يحدث أحيانا أن يكون بعض الذين تم اعتقالهم أعضاء في الحزب.

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد من جهته قال إن هناك بعض العناصر المتطرفة داخل الحزب ممن قاموا بأعمال عنف بهدف الإطاحة بالحكومة.

وكانت بعض جماعات حقوق الإنسان قد وجهت انتقادات لقانون الأمن الداخلي الذي تمت الاعتقالات الأخيرة بموجبه، وقالت إن القانون استخدم لقمع المعارضة.

المصدر : الفرنسية