القضاء الأسكتلندي يقبل استئناف المقرحي
آخر تحديث: 2001/8/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/4 هـ

القضاء الأسكتلندي يقبل استئناف المقرحي

عبد الباسط المقرحي
قالت المحكمة العليا في أدنبرة بأسكتلندا إن الليبي عبد الباسط علي المقرحي الذي حكم عليه بالسجن المؤبد في يناير/ كانون الثاني 2001 في قضية لوكربي بإمكانه استئناف الحكم.

وقال ناطق باسم المحكمة إنه تم تحديد موعد لجلسة أولية في أكتوبر/ تشرين الأول في كامب زايست بهولندا من دون أن يورد مزيدا من التفاصيل. وكان القضاء الأسكتلندي حصل على جميع الوثائق المطلوبة للسماح باستئناف الحكم فأحالها إلى قاض اتخذ وحده القرار.

وكانت محكمة أسكتلندية انعقدت في كامب زايست حكمت في 31 يناير/ كانون الثاني الماضي على عبد الباسط المقرحي (49 سنة) بالسجن المؤبد وبالبراءة للمتهم الثاني معه الأمين خليفة فحيمة في قضية تفجير الطائرة البوينغ 747 التابعة لشركة بانام الأميركية فوق قرية لوكربي الأسكتلندية عام 1988. وقد أدى هذا الحادث إلى مصرع 270 شخصا.

وفي 7 فبراير/ شباط أعلن محاميا المقرحي عزمهما على استئناف الحكم أمام القضاء الأسكتلندي. وقد أعلن المقرحي براءته من التهم المنسوبة إليه. ونقض بصورة خاصة شهادة التاجر المالطي الذي تعرف إليه ووصفه بأنه اشترى الثياب التي كانت تغلف القنبلة وهي شهادة كانت حاسمة في إدانته.

وقال المقرحي في فبراير/ شباط "يشهد علي الله أنني بريء، لم أرتكب أي جريمة ولا صلة لي بهذه القصة، أقسم بالله أنني لم أر حقيبة ولم أضع أي حقيبة". وأشار إلى أن "هذا المالطي قال منذ شهادته الأولى إنني كنت في الخمسين في حين كنت في الثلاثين، وقال في بادئ الأمر إنني أسود ثم بدل روايته أمام المحكمة وقال إنني لم أكن أسود". ولا يقبل طلب الاستئناف بشكل تلقائي في القضاء الأسكتلندي غير أن الخبراء توقعوا قبوله في هذه الحالة.

المصدر : وكالات