لجنة حقوقية نيجيرية تدعو الحكومة لإعادة بناء مدينة مدمرة
آخر تحديث: 2001/8/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/2 هـ

لجنة حقوقية نيجيرية تدعو الحكومة لإعادة بناء مدينة مدمرة

أوليسيغون أوباسانجو
دعت لجنة حقوق الإنسان النيجيرية الحكومة لإعادة بناء مدينة دمرت قبل عامين تقريبا في عملية قام بها الجيش بأوامر من الرئيس أوليسيغون أوباسانجو، في حين تجاهل الرئيس النيجيري مناشدات سكان المدينة بإعادة بناء ما دمره الجيش.

وقالت اللجنة المستقلة في بيان لها إن الحكومة يجب أن تعيد بناء مدينة أودي جنوبي البلاد التي تعرضت للدمار.

وكان الرئيس أوباسانجو قد أمر في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 1999 القوات الحكومية بدخول بلدة أودي ثاني كبرى مدن ولاية بايلسا في أعقاب قتل جماعة مسلحة 12 فردا من رجال الشرطة. وقامت هذه القوات بتدمير البلدة وقتلت المئات من الأشخاص وسلبت ودمرت المنازل.

وزار الرئيس أوباسانجو البلدة المدمرة في مارس/ آذار الماضي، ووجه اللوم لمواطنيها قائلا إنهم لم يقوموا بأي عمل ضد تلك الجماعة المسلحة. وتجاهل دعوات مواطنيها له بالعمل من أجل إعادة بنائها.

وفي وقت سابق من هذا العام قالت جماعة حقوق الإنسان "هيومان رايتس ووتش" إنها تعتقد أن أكثر من ألفي شخص فقدوا حياتهم في ذلك الهجوم، ودعت لمحاكمة المسؤولين عن ذلك.

المصدر : الفرنسية