قال مصدر في الشرطة الفرنسية إن مجهولا اتصل بقسم للشرطة وأبلغ عن وجود قنبلة قرب مقر البلدية في وسط باريس، وقد انتشرت أعداد كبيرة من قوات الأمن في المنطقة المبلغ عنها.

وأغلقت الشرطة الطرق المحاذية لنهر السين أمام حركة السير، في حين شرع رجال الشرطة في عملية التفتيش في القطاع تخوفا من وجود سيارة مفخخة، ولم يعثر على أي عبوة ناسفة.

وبحسب تقارير إذاعية فإن المتصل أبلغ بأن القنبلة ستنفجر الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر بتوقيت غرينتش، وفي تمام الواحدة أعلنت الشرطة أنها لم تعثر على شيء.

المصدر : وكالات