مهاتير يتنبأ بانهيار ائتلاف المعارضة (عبدالله/متدرب)
آخر تحديث: 2001/7/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/16 هـ

مهاتير يتنبأ بانهيار ائتلاف المعارضة (عبدالله/متدرب)

تنبأ رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد بانهيار ائتلاف أحزاب
رئيس الوزراء الماليزي
مهاتير محمد
الم
عارضة بحلول عام 2004 بسبب ما يعانيه من مشاكل وصراعات داخلية.

وأضاف مهاتير أن التحدي الأساسي الذي سيواجه الائتلاف الحاكم الذي يقوده، هو تراجع تأييد الشباب للائتلاف الذي يكنون مشاعر العداء تجاهه.

واتهم مهاتير هؤلاء الشباب بعدم الوفاء ونكران الجميل تجاه من عانوا الألم وقاوموا من أجل رقي البلاد وازدهارها.

جاء ذلك في خطاب له استغرق ساعة أمام آلاف من ممثلي تحالف الجبهة الوطنية في الاجتماع السنوي في كوالالمبور.

وأَضاف مخاطبا الأحزاب الثلاثة عشر المشاركة في الائتلاف، بأنه (أي الائتلاف) سيصبح يوما ما حزبا واحد. ولا بد من تحقيق أكبر قدر من التطوير الاقتصادي في البلاد للفوز بانتخابات عام 2004.

وقد اكتسب مهاتير محمد مكانة كبيرة أثناء فترة حكمه التي تزيد عن 20 عاما حتى الآن، لكن خلافه مع نائبه السابق أنور إبراهيم حول كيفية معالجة الأزمة الاقتصادية في آسيا عام 1998، والذي انتهى بإقالة إبراهيم وسجنه بتهم الفساد والشذوذ. مما أدى إلى اشتعال المظاهرات، وتقوية المعارضة التي استفادت من هذا الوضع في الحصول على المزيد من المقاعد في البرلمان والسيطرة على بعض الولايات الماليزية.

وتعتبر انتخابات عام 1999 دليلا على أن الكثير من الماليزيين فقدوا ثقتهم بحزب مهاتير الذي يعتبر العمود الفقري للائتلاف الحاكم، والذي يسيطر على 148 مقعدا من أصل 193 في البرلمان.

المصدر : وكالات