توليدو يؤدي القسم رئيسا لبيرو ويتعهد بمكافحة الفقر
آخر تحديث: 2001/7/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/9 هـ

توليدو يؤدي القسم رئيسا لبيرو ويتعهد بمكافحة الفقر

أليخاندرو توليدو
أدى رئيس بيرو المنتخب أليخاندرو توليدو اليمين الدستورية رئيسا جديدا للبلاد لفترة خمس سنوات، في حفل بالبرلمان حضره عدد من زعماء أميركا اللاتينية والعالم. وتعهد توليدو، وهو أول رئيس للبيرو من سكان البلاد الأصليين بإعلان حرب مباشرة على الفقر.

ودعا الرئيس الجديد أمام نواب البرلمان وممثلي وفود دول أجنبية بينهم 12 من رؤساء دول أميركا اللاتينية وولي العهد الإسباني، إلى وقف الإنفاق على الأسلحة والاستثمار بشكل أكبر في التعليم ومحاربة الفقر.

ويفتخر توليدو الذي قاد احتجاجات الشوارع المناهضة للرئيس المخلوع ألبرتو فوجيموري العام الماضي بنفسه باعتباره أول زعيم منتخب لبيرو من هنود الإنديز منذ 500 عام.

وقد تعهد بتوفير الوظائف ورفع الرواتب وخفض الضرائب، بيد أنه أكد على الإبقاء على النظام المالي القاسي في بيرو التي يعاني أكثر من نصف سكانها وعددهم 26 مليون نسمة من الفقر.

وكان توليدو قد استهل يومه بتوزيع وجبة إفطار على الأطفال الفقراء في العاصمة ليما. وقال توليدو -الذي شارك الأطفال في وجبتهم- في كلمة له إن حكومته لديها هدف واحد هو توفير حاجيات الأطفال الفقراء والنساء والرجال من شعب بيرو وتحسين مستواهم.

وأكد توليدو أنه سيفي بتعهده بشأن الاهتمام بالمناطق الفقيرة وتوفير المياه والكهرباء وتقديم الخدمات الأخرى لها. وكان توليدو -وهو اقتصادي عمل في طفولته ملمع أحذية- قد فاز برئاسة البلاد في جولة إعادة أجريت أوائل شهر يونيو/ حزيران الماضي، متفوقا على الرئيس الأسبق ألان غراسيا. وهذه ثالث مرة يخوض فيها توليدو انتخابات الرئاسة.

ويتسلم توليدو السلطة من الرئيس الانتقالي فالنتين بانياغوا الذي تولى إدارة شؤون البلاد بصفة مؤقتة عقب فرار الرئيس السابق ألبرتو فوجيموري إلى اليابان في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وإقصاء البرلمان له بسبب فضيحة فساد.

المصدر : وكالات