ريكاردو لاغوس
تعرض رئيس تشيلي ريكاردو لاغوس لموجة احتجاجات أثناء زيارته الحالية إلى بيرو لحضور حفل تنصيب رئيس بيرو المنتخب إليخاندور توليدو. ويأتي الاحتجاج بسبب خطوات اتخذتها سلطات تشيلي ضد شركة الطيران الرئيسية لبيرو لديها.

وأمرت سلطات تشيلي شركة إيرو كونتيننت بوقف عملياتها في تشيلي ومصادرة طائراتها وتسريح مئات من موظفي الشركة للاشتباه باستخدامها في عمليات غسل أموال.

وقد حمل المحتجون خارج المطار بالعاصمة ليما لافتة كتب عليها "أنت شخص غير مرحب به".

وأبلغ لاغوس الصحفيين من جانبه "يجب ألا نسمح للأوضاع الحالية بالتأثير على رؤية أوسع".

وقال دبلوماسي بيروفي في تشيلي إن هناك اتصالات رسمية تجرى حاليا بين البلدين لبحث عدد من القضايا العالقة، وعلى رأسها قضية شركة إيرو كونتيننت للطيران.

ويقول مراقبون إن هذا الخلاف سيمثل اختبارا دبلوماسيا مبكرا لتوليدو الذي يؤدي اليمين الدستورية اليوم مشيرين إلى أن عدم ثقة بيرو في جارتها الجنوبية تعود لهزيمتها في حرب نشبت عام 1879 ضمت خلالها تشيلي جزءا غنيا بالنترات من أراضي بيرو.

المصدر : رويترز