اجراءات أمنية في زنجبار(أرشيف)
وزعت جماعة إسلامية في زنجبار منشورات تدعو النساء للامتناع عن ارتداء الملابس القصيرة وغير اللائقة، ومنحتهن مهلة حتى 31 أغسطس/ آب الحالي لتنفيذ هذه الدعوة وإلا فإن المخالفات سيتعرضن للعقوبة حسب الشريعة الإسلامية.

وقد أوردت الجماعة في منشوراتها عددا من العقوبات المحتملة على المخالفات من بينها الرجم والجلد، ولكنها لم تذكر ما إذا كان الأمر يطال الأجانب والسياح.

وذكرت مصادر الشرطة أن المنشورات وزعت على مدى يومي الخميس والجمعة في أماكن مختلفة من قبل أناس مجهولين، وقال مساعد لمفوض الشرطة إنهم يراقبون الموقف ويتعاملون معه بحذر وسيتصرفون حسب التطورات.

وأفاد المصدر أن الشرطة طلبت من سكان زنجبار التزام الهدوء، حتى انتهاء التحقيقات الجارية للكشف عن هوية موزعي المنشورات، وأن دوريات الشرطة قد نشرت لضمان سلامة النساء في الجزيرة الواقعة في المحيط الهندي على سواحل تنزانيا.

يذكر أن أكثر من 90% من سكان جزيرة زنجبار هم من المسلمين، لكن الشرطة ذكرت أنها المرة الأولى التي تظهر فيها على السطح تهديدات ذات طابع ديني.

المصدر : الفرنسية