المعارضة الكمبودية تتهم الحكومة باغتيال أحد نشطائها
آخر تحديث: 2001/7/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/11 هـ

المعارضة الكمبودية تتهم الحكومة باغتيال أحد نشطائها

هون سين
أعرب زعيم حزب المعارضة الكمبودية سام رايزي عن صدمته لاغتيال أحد أبرز ناشطي المعارضة المرشح للانتخابات البرلمانية المقبلة, في حين أنكرت حكومة فنوم بنه أن يكون الحادث ذا دوافع سياسية واتهمت رايزي بالمبالغة في الأمر.

وقال زعيم حزب سام رايزي وهو حزب المعارضة الوحيد في البلاد إن على الحزب أن يوفر الأمن لنشطائه من احتمال حدوث أعمال اغتيال مقبلة. بيد أن رايزي لم يوجه الاتهام إلى أي شخص في الحكومة بشأن اغتيال مرشح الحزب أوتش هورن, لكنه ألمح إلى تورط حزب الشعب الكمبودي بزعامة رئيس الوزراء هون سين.

وأكد أن هورن (53 عاما) قدم عدة شكاوى إلى منظمات حقوق الإنسان ذكر فيها أنه استلم رسائل تهديد من أنصار حزب الشعب الكمبودي الحاكم, وأشار إلى أن شابا اسمه سين هاجم هورن يوم 22 من الشهر الماضي. وقال إن هورن تعرف على المهاجم وأكد أنه عضو في حزب الشعب الكمبودي.

يذكر أن هورن اغتيل في وقت متأخر من مساء السبت الماضي أثناء سيره في قريته الواقعة غرب العاصمة فنوم بنه. واتهم رايزي حكومة هون سين بالفساد، وتعهد بالاستمرار في التعاون مع الدول المانحة من الاتحاد الأوروبي في بروكسل, وقال إن اغتيال هورن لن يعزز الثقة في مصداقية الانتخابات المقبلة.

المصدر : وكالات