اختفاء أجهزة كمبيوتر وأسلحة من الـ F.B.I
آخر تحديث: 2001/7/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/27 هـ

اختفاء أجهزة كمبيوتر وأسلحة من الـ F.B.I

مدير مكتب التحقيقات الجديد روبرت ميلر

قال مسؤولون في مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي أمس إنهم اكتشفوا فقدان أو سرقة 184 جهاز كمبيوتر محمول بينها واحد يتضمن معلومات سرية، وثلاثة أخرى ربما تتضمن معلومات سرية، إضافة إلى اختفاء 449 قطعة سلاح.

وأوضح المسؤولون أن بعض أجهزة الكمبيوتر المفقودة يعود إلى ما قبل 11 عاما. وذكرت محطة "سي بي إس" الأميركية أن 13 جهاز كمبيوتر يعتبر مسروقا. وأن قطع السلاح المفقودة تتراوح بين المسدسات والبنادق والرشاشات. وأشار مسؤول في مكتب التحقيقات إلى أن عددا صغيرا من الأسلحة المسروقة ربما استخدم في جرائم محلية مثل جرائم السطو.

يشار إلى أنه يوجد في مكتب التحقيقات الفدرالي 13 ألف جهاز كمبيوتر و50 ألف قطعة سلاح. وذكر متحدث باسم اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ الأميركي أن اختفاء أجهزة الكمبيوتر والأسلحة سيكون محور النقاش في جلسة الاستماع أمام اللجنة اليوم.

ومن بين الشهود الذين ستستمع لهم اللجنة نائب مدير مكتب التحقيقات بوب دايز ومساعد نائب المدير كينث سينسور حيث كانا محل انتقاد بسبب الإجراءات الأمنية في المكتب.

وجاء اكتشاف اختفاء أجهزة الكمبيوتر والأسلحة بعد فتح تحقيق إثر اعتقال العميل السابق في مكتب التحقيقات روبرت هانسن المتهم بالتجسس. وقد أمر وزير العدل جون آشكروفت بإجراء جرد عام لأجهزة الكمبيوتر وقطع الأسلحة ومراجعة الإجراءات الأمنية المتبعة ليس فقط في المكتب وإنما في عموم وزارة العدل.

ويأتي ذلك في وقت هزت فيه مكتب التحقيقات الفدرالي سلسلة أزمات بينها فشل المكتب في تسليم آلاف الوثائق المرتبطة بتفجير مبنى فدرالي في أوكلاهوما سيتي وتأجيل تنفيذ الإعدام في منفذ التفجير تيموثي مكفاي مدة شهر كامل.

المصدر : وكالات