الرئيس الإندونيسي يلجأ للقانون في مواجهة رئيس الشرطة
آخر تحديث: 2001/7/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/24 هـ

الرئيس الإندونيسي يلجأ للقانون في مواجهة رئيس الشرطة

الشرطة تحرس مقر إقامة رئيسها السابق (أرشيف)
أعلن الرئيس الإندونيسي عبد الرحمن واحد أنه سيتم اتخاذ إجراء قانوني ضد رئيس الشرطة الإندونيسي السابق سورويو بيمانتورو بعد إلغاء الأمر الرئاسي باعتقاله استجابة لتوصية من مستشار أمني كبير.

وقال واحد أثناء اجتماع مع طلبة في جاكرتا إن بيمانتورو بعصيانه لأمر الاعتقال يكون قد خالف القانون لأنه رجل شرطة عليه أن ينفذ أوامر رؤسائه وهو ما لم يفعله، "ولكنني لا أستطيع اعتقاله حاليا".

وكان الرئيس واحد أمر الأسبوع الماضي بإلقاء القبض على رئيس الشرطة لأنه رفض التنحي عن منصبه وفق أمر رئاسي سابق، إلا أن واحد تراجع عن قرار تنحية بيمانتورو بعد محادثات مع كبير مسؤولي الأمن الوزير أغوم غوميلار.

وأوضح واحد في حديثه للطلبة أنه وافق على إلغاء قرار التنحية إثر نصيحة من وزير الأمن بأن من شأن هذه الخطوة في حال تنفيذها "أن تدق إسفينا بين الشرطة والحكومة"، مضيفا أن ذلك لا يمنع من اتخاذ إجراء قانوني ضد رئيس الشرطة الرافض لتنفيذ الأوامر.

الجنرال بيمانتورو
وكان رئيس الشرطة المثير للجدل قد عاد إلى جاكرتا أمس بعد زيارة علاج إلى سنغافوره صدر أثناءها أمر الاعتقال. يشار إلى أن إندونيسيا مرشحة لتدهور أمني وسياسي في غضون أسبوع، حيث ستنتهي في الساعة السادسة من مساء السبت المقبل المهلة التي منحها الرئيس واحد للبرلمان لتسقط طلب محاسبة الرئيس، وإلا فإنه سيعلن حالة الطوارئ التي تمكنه من حل البرلمان والدعوة إلى انتخابات مبكرة.

وفي المقابل هدد مجلس الشعب الاستشاري بالبدء في إجراءات محاسبة الرئيس المقررة أصلا في الأول من أغسطس/ آب المقبل، وذلك فور إقدام واحد على تنفيذ تهديداته.

المصدر : وكالات