سول تقطع علاقاتها العسكرية مع طوكيو
آخر تحديث: 2001/7/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/21 هـ

سول تقطع علاقاتها العسكرية مع طوكيو

طلبة المدارس الابتدائية يتظاهرون بالقرب من مبنى السفارة اليابانية في سول احتجاجا على الكتاب (أرشيف)
قالت مصادر حكومية إن كوريا الجنوبية قررت قطع جميع علاقاتها العسكرية مع اليابان بسبب رفض اليابانيين إعادة النظر في كتاب تاريخ مدرسي مثير للخلاف تقول سول إنه يحاول إضفاء صورة مشرقة على الاستعمار الياباني لدول الجوار رغم ما اتسم به هذا الاستعمار من أعمال وحشية.

وأعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن رئيس قادة الأركان قرر إلغاء زيارة مقررة في نهاية يوليو/ تموز الجاري إلى اليابان. كما رفضت كوريا الجنوبية أيضا السماح لسفينتين حربيتين يابانيتين بالرسو في مرفأ إينشون على الساحل الغربي في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وكانت السفينتان اليابانيتان ستنضمان إلى مناورات يفترض أن تشارك فيها 13 دولة آسيوية. وقد أدانت كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية والصين, رفض اليابان إدخال تغييرات مهمة على تلك الكتب التي تعتبر سول وبكين وبيونغ يانغ أنها تتغاضى عن جرائم الحرب وبعض جوانب الاجتياح الياباني لآسيا في القرن الماضي.

يذكر أن اليابان احتلت عام 1910 شبه الجزيرة الكورية حتى هزيمتها في الحرب العالمية الثانية عام 1945. وقد احتجت حكومة كوريا الجنوبية على إغفال أي ذكر في الكتاب -المثير للجدل- لمعاناة الكثير من النسوة الكوريات اللواتي أرغمن على ممارسة البغاء للترفيه عن الجنود اليابانيين خلال فترة الحرب.

لكن الحكومة اليابانية اعتبرت في بيان أن معظم الفقرات في كتب التاريخ المطلوب تصحيحها لا تحتوي على "أخطاء فاضحة". وكان نحو 25 نائبا من الحزب الديمقراطي الحاكم ومن أحزاب المعارضة قد طالبوا حكومة كوريا الجنوبية بإغلاق السفارة اليابانية حتى تدرك طوكيو حجم الجرائم التي ارتكبها جنودها أثناء الحرب العالمية الثانية. كما نظم طلبة المدارس الابتدائية مسيرات حاشدة تندد بمضمون الكتاب.

المصدر : وكالات