أعلنت القوات الأوغندية أنها استولت على معسكر صغير تابع لقوات جيش الرب الأوغندي المناوئ لحكومة كمبالا داخل الأراضي السودانية، وقال قائد في الجيش الأوغندي إن قواته أوقعت 22 قتيلا في صفوف المتمردين وحررت أربعة من الرهائن.

وأوضح الجنرال هنري توموكوندي أن القوات الأوغندية دخلت السودان يوم الجمعة الماضي، وهاجمت معسكرا صغيرا لجيش الرب للمقاومة في لوماراتي بعد أن توغلت داخل الأراضي السودانية لمسافة عشرين كيلومترا.

وأكد أن القوات الأوغندية استطاعت إيقاع 22 قتيلا في أوساط المتمردين، كما حررت أربعة من المخطوفين لديهم واستولت على كمية من الأسلحة.

وأشار الجنرال الأوغندي إلى أن تلك المجموعة تتكون من ستين متمردا بزعامة جوزيف كوني، وكانت تخطط لدخول أوغندا لضرب مبادرة للسلام بدأت في الثاني من الشهر الجاري بلقاء عقد بين أحد كبار قادة المتمردين أونين كامدول المتمركز في غولو شمالي أوغندا وفريق من الوسطاء المحليين برئاسة رئيس المجلس المحلي لغولو الكولونيل والتر أوكورا.

وكان الجيش السوداني أعلن مؤخرا تحريره لـ24 أوغنديا من أيدي جيش الرب تم نقلهم ليعيشوا في معسكر بضواحي العاصمة الخرطوم تمهيدا لإعادتهم إلى كمبالا وفقا لاتفاق موقع بين السودان وأوغندا عام 1999.

المصدر : الفرنسية