إجراءات أمنية مشددة بكشمير
(أرشيف)
أعلنت الشرطة الهندية أن ستة مقاتلين كشميريين وشرطيا قتلوا في معارك بولاية جامو وكشمير الهندية. جاء ذلك في إطار تصاعد أعمال العنف بإقليم كشمير المتنازع عليه قبل قمة تعقد الشهر المقبل بين الهند وباكستان.

وأكد بيان للشرطة الهندية وقوع اشتباكات مسلحة بين الكشميريين وقوات الأمن في منطقة بانيهال حيث قتل ثلاثة مسلحين. وتقع بانيهال على بعد نحو 102 كلم جنوب شرق سرينغار العاصمة الصيفية لولاية جامو وكشمير. وذكرت الشرطة أن جنودا قتلوا أيضا اثنين من الكشميريين في منطقة كبوارا الواقعة على بعد نحو 87 كلم شمال غرب سرينغار.

وفي مكان آخر قتل شرطي ومسلح في حادثين منفصلين لإطلاق النيران بوادي كشمير. وتقول بيانات الشرطة إن نحو 300 فرد معظمهم من المقاتلين الكشميريين قتلوا منذ أن ألغت الهند هدنة مدتها ستة شهور في 23 مايو/ أيار الماضي.

وكانت الهند وجهت دعوة للرئيس الباكستاني برويز مشرف لإجراء محادثات معها تتركز على الوضع في كشمير. وسيجتمع مشرف مع رئيس الوزراء الهندي أتال بيهاري فاجبايي في المدة من 14 إلى 16 يوليو/ تموز المقبل.

المصدر : وكالات