اعتقال 19 جنديا روسيا في الشيشان لقتلهم مدنيين
آخر تحديث: 2001/6/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/24 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: اعتقال إدريس أكابير أحد المتهمين في هجوم برشلونة
آخر تحديث: 2001/6/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/24 هـ

اعتقال 19 جنديا روسيا في الشيشان لقتلهم مدنيين

مقاتل شيشاني قتله الجيش الروسي (أرشيف)
اعتقلت السلطات الروسية 19 جنديا روسيا في وقت متأخر من مساء أمس بتهمة قتل مدنيين شيشان. من ناحية أخرى عثر الجيش الروسي على حطام مقاتلتي سوخوي 25 اللتين اختفتا أمس أثناء قيامهما بمهمة عسكرية في الشيشان.

ونقلت وكالة إنتر فاكس الروسية للأنباء عن مسؤول في الحكومة الشيشانية الموالية لموسكو أن الجنود اعتقلوا لتورطهم بقتل مدنيين في قريتي بوبيدينسكوي وبيرفومايسكوي شمال غرب العاصمة الشيشانية غروزني.

وكانت وزراة الداخلية الروسية قالت إنه تم العثور أمس على سبعة جثث لمدنيين شيشان وآثار إطلاق النار على أجسادهم. ويقول المسؤول الشيشاني إن عملية الاعتقال جزء من حملة لاعتقال أكثر من 300 ضابط في الجيش الروسي والمخابرات والشرطة ومكتب الادعاء متورطين بأعمال قتل.

جندي روسي يتفحص جثة مقاتل شيشاني (أرشيف)
وأوضح مكتب المسؤول الروسي عن الشيشان أنه يتحقق من تلك التقارير. وتتزامن تلك التطورات مع إعادة فتح مكتب منظمة الأمن والتعاون في أوروبا والمكلف بالتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في الجمهورية الشيشانية بعد ثلاث سنوات من إغلاقه.

وستعمل بعثة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا المؤلفة من أربعة أعضاء على تسهيل وصول إمدادات الإغاثة والمساعدات الإنسانية للاجئين إضافة إلى عملها في رصد ومتابعة انتهاكات حقوق الإنسان في الشيشان.

وكانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا قد قامت بسحب البعثة من موقعها في شمال الشيشان في ديسمبر/ كانون الأول 1998 بسبب تدهور الحالة هناك. ومنذ ذلك الوقت تمارس المنظمة ضغوطا على موسكو من أجل السماح للبعثة بالعودة إلى الجمهورية التي مزقتها الحرب.

العثور على حطام مقاتلتين
من ناحية أخرى نقلت وكالة إيتار تاس للأنباء عن قيادة الجيش الروسي في شمال القوقاز قولها إن القوات الروسية عثرت اليوم على حطام طائرتي سوخوي 25 اللتين كانتا قد اختفتا أمس أثناء قيامهما بمهمة عسكرية في الشيشان.

وقد أكد متحدث باسم المقاتلين الشيشان في حديث لوكالة الصحافة الفرنسية أن قواته أسقطت المقاتلتين مساء الخميس. لكن نائب قائد سلاح أركان الجو الروسي الجنرال فلاديمير ميخايلوف قال إن الطائرتين تحطمتا بسبب ظروف مناخية صعبة في منطقة شاتوي الجبلية جنوب الشيشان.

وأوضح الجنرال ميخايلوف أن الطائرتين قامتا بمناورة قتالية في ظروف مناخية صعبة أفقدتهما السيطرة فاصطدمتا بالجبل. مشيرا إلى أنه لم يتم استعادة جثتي الطيارين بسبب وعورة الأرض وصعوبة هبوط المروحيات في المنطقة.

يذكر أن مقاتلة من طراز سوخوي 25 كانت قد أسقطت في الرابع من أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي جنوب الشيشان بصاروخ ستينغر الأميركي الصنع.

وقد فقدت القوات الروسية منذ اندلاع الحرب في الشيشان في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول 1999 ست طائرات سوخوي 25 وطائرة استطلاع سوخوي 24 وقاذفة سوخوي 24 ومروحية، وذلك حسب إحصاءات رئاسة أركان سلاح الجو الروسي.

المصدر : وكالات