كلينتون يطلب 260 ألف دولار نظير محاضرة في أستراليا
آخر تحديث: 2001/6/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/6/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/22 هـ

كلينتون يطلب 260 ألف دولار نظير محاضرة في أستراليا

كلينتون يلقي كلمة في مؤتمر
بهونغ كونغ (أرشيف)
ذكرت تقارير صحفية أسترالية أن الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون طلب مبلغ 260 ألف دولار أميركي مقابل تقديم ورقة أمام مؤتمر عن تكنولوجيا المعلومات يعقد في مدينة أدليد بأستراليا.

وأضافت تلك التقارير أن دافعي الضرائب في ولاية جنوب أستراليا يؤيدون منح كلينتون المبلغ المذكور الذي طلبه لمساعدته في تغطية ديون قانونية تبلغ 20 مليون دولار.

وأفادت المصادر بأن حكومة الولاية التي التزمت بدفع مبلغ 680 ألف دولار أميركي للمؤتمر اعتبرت أن المبلغ الذي طلبه كلينتون أقل ما يمكن أن يقدم لقائد سابق للعالم الحر.

وقال وزير تكنولوجيا المعلومات الأسترالي روب لوكاس "إن المبلغ لا يساوي شيئا إذا قورن على سبيل المثال بما يحصل عليه سائق في سباقات الفورمولا ون". وأضاف "هؤلاء الناس الذين يحظون بشهرة شعبية عادة ما يطلبون مبالغ ضخمة.. لا أستطيع تحديد المبلغ لكنهم يطلبون مبالغ كبيرة".

وأشار الوزير إلى أنهم يدفعون هذه الأموال لأمثال كلينتون نظرا للوضع المعتبر للمؤتمر العالمي لتكنولوجيا المعلومات. ويرى الرئيس التنفيذي للمؤتمر أن مشاركة كلينتون ستكون "بطاقة سحب مغرية".

وتدور شائعات بأن منظمي المؤتمر قدموا الدعوة لمؤسس شركة مايكروسوفت وأحد أثرياء العالم بيل غيتس لحضور المؤتمر بيد أنهم لم يذكروا إن كان قد طالب بحقوق مالية لقاء مشاركته.

يذكر أن كلينتون شارك في العديد من المناسبات العلمية والرياضية العالمية وقام بزيارة لعدد من دول العالم منذ تركه منصبه في يناير/ كانون الثاني الماضي وانتسابه لقائمة رجال الأعمال.

المصدر : الفرنسية