العثور على مقبرة جماعية جديدة لمسلمي البوسنة
آخر تحديث: 2001/6/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/6/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/20 هـ

العثور على مقبرة جماعية جديدة لمسلمي البوسنة

خبير الطب الشرعي يفحص
جثث مقبرة جماعية للمسلمين قرب بلدة فوكا
واصلت لجنة المسلمين المفقودين في البوسنة والهرسك كشف المقابر الجماعية لضحايا مجازر الصرب ضد المسلمين خلال الحرب بين عامي 1992 و1995. فقد تم العثور على 12 جثة في مقبرة جديدة جنوب شرقي البوسنة

وأعلن رئيس اللجنة عمرو ماسوفيتش أنه تم اكتشاف الجثث في مقبرة جماعية قرب بلدة فوكا على بعد 50 كلم جنوب شرقي العاصمة سراييفو. وأوضح أن اللجنة بدأت منذ الأسبوع الماضي الحفر في المناطق المحيطة بالبلدة التي كانت خاضعة طوال الحرب لسيطرة القوات الصربية. وأشار التقرير المبدئي للجنة أنه تم تقييد أيدي الضحايا خلف ظهورهم قبل أن تقتلهم فرق الإعدام الصربية بحوالي 150 رصاصة وتلقي بهم في المقبرة.

وأكد ماسوفيتش أن اللجنة تلقت مؤخرا خطابا من صربي مجهول اعترف فيه بقيام القوات الصربية بمذابح وحشية في فوكا خلال الحرب، وأرشد فيه عن بعض مواقع المقابر الجماعية. وتوقع رئيس لجنة المسلمين المفقودين العثور على 70 جثة أخرى في هذه المقابر. وأشار إلى أن بعض الجثث المكتشفة قد تكون لنزلاء سجن فوكا الصربي الرهيب الذي شهد أبشع الجرائم ضد المسلمين.

كما أكد أن اللجنة ستقدم تقريرا حول اكتشاف المقابر الجماعية إلى المحكمة الدولية لجرائم الحرب في لاهاي والتي تجرى أمامها حاليا محاكمة القائد السابق لسجن فوكا الصربي في سنوات الحرب الأولى ميلوراد كرنوغلاتش.

ويواجه القائد الصربي منذ اعتقاله في يونيو/حزيران 1998 بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية والمسؤولية عن اختفاء 400 من نزلاء السجن اعتبروا في عداد المفقودين.

يذكر أن 200 ألف بوسني قتلوا في حين لايزال نحو 20 ألفا في عداد المفقودين بينهم 1600 من سكان بلدة فوكا. وقد تم العثور على 350 جثة حتى الآن في المناطق المحيطة بالبلدة.

المصدر : وكالات