دعوة للتحقيق في جرائم الحرب الأميركية بفيتنام
آخر تحديث: 2001/5/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/16 هـ

دعوة للتحقيق في جرائم الحرب الأميركية بفيتنام

قروية تروي شهادتها بشأن المذبحة (أرشيف)
أدى الكشف عن قيام فريق من القوات الخاصة الأميركية بقيادة السناتور السابق بوب كيري بقتل عدد من المدنيين العزل أثناء حرب فيتنام إلى الدعوة لإجراء تحقيق من أجل معرفة إن كانت جرائم حرب قد ارتكبت هناك.

وجاءت الدعوة من منظمة "هيومن رايت ووتش" الأميركية التي طالبت وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد بإجراء تحقيق في القضية التي قتل فيها ما لا يقل عن 20 قرويا.

وطالب المدير التنفيذي للمنظمة كينيث روث بأن يتركز التحقيق على العمليات الخاصة والحرب غير التقليدية التي جرت في فيتنام. ودعا روث إلى اتخاذ الاجراءات القانونية المناسبة في حال ثبت أن هناك جرائم حرب قد ارتكبها فريق القوات الخاصة هناك عام 1969.

واعتبرت المنظمة أنه في حال وجود جرائم حرب فإن الولايات المتحدة ملزمة بحكم كونها أحد أطراف اتفاقيات جنيف لعام 1955 بإجراء تحقيق بشأن الموضوع.

وكان قرويون نجوا من تلك العملية قد أخبروا المراسلين الغربيين الشهر الماضي بأن فريق القوات الخاصة الذي يقوده بوب كيري قتل بدم بارد ما لا يقل عن 20 قرويا معظمهم من النساء والأطفال.

ومن جانبه أكد السناتور السابق كيري مقتل المدنيين ولكنه قال إن جنوده كانوا يردون على النار فقط, وهو ما نفاه القرويون الذين قالوا إنه لم يجر أي تبادل لإطلاق النار.

وسعت الحكومة الفيتنامية التي تريد تحسين علاقاتها الاقتصادية مع الولايات المتحدة إلى تجنب الحديث عن جرائم حرب واكتفت بوصفها بأنها "جرائم ارتكبت زمن الحرب".

المصدر : رويترز