تايلور يندد بالأمم المتحدة لفرضها عقوبات على بلاده
آخر تحديث: 2001/5/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/13 هـ

تايلور يندد بالأمم المتحدة لفرضها عقوبات على بلاده

تشارلز تايلور
ندد الرئيس الليبيري تشارلز تايلور بالأمم المتحدة لفرضها عقوبات على بلاده ابتداء من يوم غد الاثنين بسبب دعمها للمتمردين في سيراليون. ووصف تايلور العقوبات بأنها غير عادلة ولا نزيهة.

وقال تايلور إن على الشعب الليبيري أن يعرف "أننا قمنا بكل ما بوسعنا وامتثلنا لمطالب الأمم المتحدة، ولكن المجتمع الدولي لم يقم بأي خطوة للتأكد من ذلك".

وكان مجلس الأمن الدولي قد منح ليبيريا في السابع من شهر مارس/ آذار الماضي مهلة شهرين لإثبات إيقاف دعمها لمتمردي سيراليون.

ويقضي قرار مجلس الأمن في حال عدم توقف الحكومة الليبيرية عن دعم المتمردين بفرض حظر على سفر الرئيس تايلور وكبار المسؤولين في حكومته للخارج، إضافة إلى حظر بيع إنتاج ليبيريا من الماس. وحسب طلب فرنسا فإن العقوبات ستكون محددة بفترة تجدد كل 12 شهرا باستثناء حظر الأسلحة الذي يجدد كل 14 شهرا.

وتتهم الأمم المتحدة تايلور بتأجيج الحرب الأهلية في سيراليون عبر مبادلة الماس بالسلاح مع متمردي الجبهة الثورية المتحدة هناك. وتقول ليبيريا إنها أوقفت بالفعل صادرات الماس ومنعت إقلاع الطائرة التي ذكرت تقارير الأمم المتحدة أنها استخدمت في عملية تبادل الماس بالسلاح.

المصدر : أسوشيتد برس