باول: الولايات المتحدة ماضية في عزل العراق وإيران
آخر تحديث: 2001/5/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/10 هـ
اغلاق
خبر عاجل :زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد الإسباني يفوز بجائزة الفيفا لأفضل مدرب لعام 2017
آخر تحديث: 2001/5/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/10 هـ

باول: الولايات المتحدة ماضية في عزل العراق وإيران

كولن باول

أعلن وزير الخارجية الأميركي كولن باول أن واشنطن تريد مواصلة عزل ما وصفه بالأنظمة الخطرة في كل من إيران والعراق عبر الحفاظ على العقوبات الأميركية ضد طهران ومراجعة نظام العقوبات الدولي المفروض على بغداد.
وقال باول أمام لجنة فرعية في مجلس الشيوخ إن "هذين النظامين خطران ويجب أن يتم احتواؤهما, فهما لا يسيران بالطريقة التي يتطور بها العالم".

وبخصوص إيران أكد وزير الخارجية الأميركي متابعة بلاده "باهتمام" لمجريات الوضع السياسي لمعرفة ما إذا كان الرئيس الحالي محمد خاتمي "الذي يعتبر معتدلا نسبيا بحسب المقياس الإيراني", ويواجه معارضة قوية من جانب التيار المحافظ, سيخوض الانتخابات الرئاسية المقررة في يونيو/ حزيران المقبل.

وأبدى باول أسفه "لأن هذا البلد الذي يملك المقومات للنجاح لا يزال متمسكا بإيديولوجيا غير متماشية تماما مع القرن الحادي والعشرين" على حد تعبيره. 

وأكد باول أن واشنطن, التي قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع إيران منذ أكثر من عشرين عاما مستعدة لاستئناف الحوار مع هذا البلد عندما يظهر أن هناك جدوى من ذلك. 

وأوضح أنه حتى يتم ذلك فإن الولايات المتحدة ستبقي العقوبات المفروضة على طهران والتي تشمل خصوصا حظر التبادل التجاري وحظر الاستثمار في قطاعي النفط والغاز في إيران. 

كما اتهم باول طهران بالسعي للحصول على أسلحة نووية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل مؤكدا "في نهاية الأمر لن ينجحوا في ذلك, لأننا سنحتويهم ونردعهم".

وفي الشأن العراقي أكد وزير الخارجية الأميركي كولن باول أن الولايات المتحدة ستواصل سياستها حيال بغداد, خصوصا عبر دعم المعارضة العراقية ومتابعة العمليات فوق منطقة الحظر الجوي في شمال العراق وجنوبه. 

كما أعلن ثقته في نتيجة مراجعة نظام العقوبات المطبق ضد العراق, التي تدعو إليها واشنطن, من أجل زيادة تركيزها على منع بغداد من الحصول على مواد يمكن أن تستخدم عسكريا وتسهيل حصولها على المنتجات المخصصة للاستخدام المدني. 

وقال "أعتقد أننا سنسجل تقدما اعتبارا من بداية يونيو/ حزيران" أثناء مراجعة نظام العقوبات الدولية في الأمم المتحدة مضيفا أن "الأفكار الأميركية بدأت تترسخ وأننا سنرى تغييرا". 

وأشار باول إلى أنه أجرى اتصالات مشجعة في هذا المجال مع الدول العربية ومع نظيره الروسي إيغور إيفانوف, الذي تحاور معه هاتفيا أمس الأربعاء.  

المصدر : وكالات