مسخادوف: مباحثات السلام بين روسيا والشيشان حتمية
آخر تحديث: 2001/5/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/6 هـ
اغلاق
خبر عاجل :قتلى في هجوم انتحاري أمام مقر للمخابرات الأفغانية غربي كابل
آخر تحديث: 2001/5/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/6 هـ

مسخادوف: مباحثات السلام بين روسيا والشيشان حتمية

أصلان مسخادوف
شدد الرئيس الشيشاني أصلان مسخادوف على ضرورة استئناف مباحثات السلام بين روسيا والشيشان. وقال إن تلك المباحثات أصبحت الآن "حتمية"، لكن موسكو لا تبدي أي اهتمام بإجرائها. 

وأعرب مسخادوف في مقابلة صحفية نادرة مع أسبوعية نوفايا غازيتا الروسية عن استعداده لإجراء مباحثات غير مشروطة مع روسيا، وقال إنها ممكنة وضرورية, وإن الحروب لا تنتهي إلا بالحوار, "إن هذه الحرب ستنتهي بالحوار, وأنا مقتنع بذلك". وأضاف أن الكرملين لا يعطي آذانا صاغية للشيشان، وأنه لا يوجد شخص في الكرملين مستعد لإجراء الحوار.

وكان مسخادوف وهو عقيد سابق في جيش الاتحاد السوفياتي المنهار، والقائد العسكري للحرب الشيشانية التي استمرت من عام 1994 إلى 1996. ثم أصبح راعيا للعملية السلمية بين روسيا والشيشان منذ عام 1996. وقد انتخب عام 1997 رئيسا للشيشان بمباركة روسيا. لكنها اتهمته بعد ذلك بالفشل في قمع الحرب التي يشنها المقاتلون الإسلاميون ضدها, وطالبته بالاعتذار الرسمي عن جميع الهجمات. 

وكانت القوات الروسية قد اجتاحت جمهورية الشيشان في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول 1999 في ما اعتبرته حملة موجهة لاستئصال من وصفتهم بـ"الإرهابيين" الذين حملتهم مسؤولية سلسلة من الانفجارات في روسيا وجمهورية داغستان المجاورة للشيشان أدت إلى مقتل 292 شخصا. 

المصدر : رويترز