نقل أحد المصابين إلى الإسعاف

ــــــــــــــــــــــــ
المئات ما يزالون تحت الأنقاض والسلطات تخشى من ارتفاع حصيلة الحادث إلى مئات القتلى
ــــــــــــــــــــــــ
إعلان حالة الاستنفار في جميع مستشفيات القدس واعتقال مالك المبنى المنهار
 ــــــــــــــــــــــــ
 وزير الداخلية يعلن عن تشكيل لجنة تحقيق لبحث الخلل في المبنى والأعمال التي أجريت له
ــــــــــــــــــــــــ

ارتفع عدد قتلى انهيار قاعة أفراح إسرائيلية في منطقة تاليبوت الصناعية بالقدس الغربية إلى 25 وبلغ عدد الجرحى أكثر من 350 بعضهم حالته خطرة. وقالت مصادر إسرائيلية إن المئات لايزالون تحت أنقاض المبنى المكون من عدة طوابق. وقد طوقت قوات الأمن والجيش المكان بهدف تسهيل عمليات الإنقاذ، وتخشى السلطات هناك من أن ترتفع حصيلة الحادث إلى مئات القتلى.

وكانت الشرطة الإسرائيلية عزت سبب الانهيار إلى عيب هندسي في المبنى لخلل في عملية البناء ونفت أن يكون نتج عن انفجار أو أي حادث مدبر.

وقال مراسل الجزيرة في فلسطين إن الانهيار وقع أثناء حفل عرس كان يقام في قاعة فرساي بالطابق الثالث بأحد المباني الذي تقام فيه عادة حفلات الأعراس. وأضاف أن الطابق الثالث انهار على الثاني والأخير انهارعلى الأول.

إسرائيلية أصيبت بجراح في الحادث
وأوضح التلفزيون الإسرائيلي أن أكثر من 1000 شخص كانوا يشاركون في عرسين في المبنى عندما حدث الانهيار. وقال شهود عيان إن الصالة انهارت عندما كان المدعوون يرقصون.

واعتقلت السلطات الإسرائيلية مالك المبنى المنهار، وقالت الشرطة إنه كان قد قام بأعمال توسيع في المبنى، وأوضحت أنه هدم عددا من الأعمدة. وأعلن وزير الداخلية الإسرائيلي إيلي يشاي للتلفزيون الإسرائيلي تشكيل لجنة تحقيق لبحث الخلل في البناء والأعمال التي أجريت له.

وكان قائد الشرطة في القدس مايكي ليفي قد أعلن في وقت سابق أن هناك قتلى ولكنه لا يستطيع أن يؤكد عددهم، موضحا أن من بينهم عددا من الأطفال. وأضاف أن فرق الإنقاذ بحاجة ربما إلى ثلاثة أيام حتى تتمكن من انتشال الأشخاص المطمورين.

عمال الإنقاذ يستخرجون إحدى الجثث
وذكر آزي زوهار رئيس جهاز مواز للصليب الأحمر أن 280 جريحا أجلوا عن المكان، ولكن يوجد قتلى وأشخاص تحت الأنقاض. ويستخدم عمال الإنقاذ أيديهم في رفع الكتل الخرسانية لإخراج المحصورين بين الأنقاض لعدم مقدرتهم على استعمال التجهيزات.

وأرسل الجيش الإسرائيلي على عجل فرق إنقاذ تم تجميعها من كل أنحاء إسرائيل. وأعلنت حالة الاستنفار في جميع المستشفيات في القدس، وطلبت السلطات الصحية العون من محطات الإسعاف الأخرى الموجودة في محيط المدينة، في حين وجهت المستشفيات نداء للتبرع بالدم.

المصدر : الجزيرة + وكالات