بوتين راض عن العلاقات مع واشنطن
آخر تحديث: 2001/5/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/26 هـ

بوتين راض عن العلاقات مع واشنطن

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن رضاه عن التطور الراهن للعلاقات الأميركية الروسية، إلا أنه شدد على ضرورة مواصلة المباحثات الجارية بشأن قضايا نظام الدفاع الصاروخي.

وقال الكرملين إن بوتين بعث برسالة بهذا المعنى إلى الرئيس الأميركي جورج بوش مع وزير خارجيته إيغور إيفانوف الذي يقوم حاليا بزيارة رسمية لواشنطن.

ونقل بيان للكرملين عن بوتين قوله في الرسالة إن الحوار الأميركي الروسي يكتسب مجددا الديناميكية الضرورية، وإن البلدين يقتربان من قرارات بشأن قضايا جوهرية عملية مطروحة على جدول أعمال العلاقة بينهما.

غير أن بوتين قال أيضا إن من بين المشكلات الصعبة بين البلدين مشكلة الدرع الدفاعي الصاروخي الأميركي الذي تنظر إليه موسكو بعين الريبة وتعتقد أنه سيقوض ترسانتها النووية.

وقال الرئيس الروسي في رسالته إن الدرع الصاروخي الأميركي المقترح سيبطل معاهدة الصواريخ المضادة للصواريخ الباليستية الموقعة عام 1972 وكل اتفاقات نزع الأسلحة المرتبطة بها.

وشدد على أهمية مواصلة المباحثات بشأن قضايا الحد من التسلح والدفاع المضاد للصواريخ على مستوى الخبراء بما في ذلك إجراء مشاورات موازية مع الولايات المتحدة وروسيا ودول أخرى معنية بهذا الموضوع. وتابع أن أهم شيء بالنسبة لروسيا هو مبدأ عدم إلحاق الضرر بالطرف الآخر.

وأعرب بوتين أيضا عن أمله في أن يسفر اجتماع له مع بوش قبيل قمة الثمانية الكبار عن إعطاء دفعة إضافية للحوار والتعاون الأميركي الروسي.

ومن المقرر أن يجتمع بوش وبوتين يوم 16 يونيو/ حزيران القادم في سلوفينيا، كما يعتزم الجانبان بالفعل إجراء محادثات على هامش أعمال اجتماع قمة الثمانية الكبار في يوليو/ تموز المقبل.

بوش وشرودر
معونات مالية
من جهة أخرى ذكرت مجلتان ألمانيتان اليوم أن المستشار الألماني غيرهارد شرودر والرئيس الأميركي جورج بوش وافقا على حجب المعونات المالية التي يقدمها البلدان إلى موسكو طالما استمرت الأموال الروسية بالتدفق إلى الخارج.

وأوضحت مجلتا نيوز ويكليز فوكاس ودير شبيغل الألمانيتان أن شرودر عبر عن شكوكه للرئيس بوش أثناء محادثات سرية جرت بينهما مؤخرا في واشنطن حيال جدية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في المضي قدما في إنشاء السوق الحرة وتنفيذ الإصلاحات الاقتصادية.

وردا على سؤال من بوش حول شخصية الرئيس الروسي، قال شرودر إن بوتين ينتمي إلى النظام السوفياتي القديم لكنه استطاع أن يجري بعض التغييرات لتطويره. وأضاف أن بوتين يسعى لإقامة علاقات وثيقة مع الغرب المسيحي، وأن ذلك لا يشمل أوروبا فحسب بل الولايات المتحدة أيضاً.

من جهته قال بوش إنه لا يرى في روسيا عدوا للولايات المتحدة. لكنه أكد على ضرورة معرفة المزيد عن سياسات بوتين وتحليل طموحاته قبل تقديم المزيد من المساعدات الاقتصادية لموسكو.

وتعتبر ألمانيا أكبر دائن لروسيا، ويقدر الدين الألماني عليها بنحو 27 مليار يورو. وترغب موسكو في تحويل بعض الدين إلى مساهمات في شركات روسية.

المصدر : وكالات