تحالف أرويو يتقدم في انتخابات مجلس الشيوخ الفلبيني
آخر تحديث: 2001/5/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/23 هـ

تحالف أرويو يتقدم في انتخابات مجلس الشيوخ الفلبيني

غلوريا أرويو تتناول الغداء مع الجيش
في الفصر الرئاسي (أرشيف)
أظهرت النتائج الأولية لانتخابات مجلس الشيوخ الفلبيني تقدما طفيفا لتحالف الرئيسة غلوريا أرويو على حزب قوى الجماهير الذي يتزعمه الرئيس السابق جوزيف إسترادا. في هذه الأثناء أعلن عن تأجيل محاكمة الرئيس السابق حتى نهاية الشهر الحالي.

وأفادت هذه النتائج أن تحالف قوى الشعب بزعامة أرويو يتقدم في سبع دوائر في حين يتصدر حزب إسترادا في خمس دوائر من دوائر مجلس الشيوخ الـ13 المطروحة للمنافسة. وقد دخلت عملية إحصاء الأصوات يومها الثالث دون أن تظهر نتائج الانتخابات التي جرت يوم الاثنين الماضي على مستوى مجلس الشيوخ وحكام الأقاليم والبلديات.

وتشير هذه النتائج إلى أن الرئيسة أرويو لن تتمكن من السيطرة على مجلس الشيوخ المكون من 24 عضوا حيث تحتاج إلى تسعة مقاعد للحصول على الأغلبية فيه. وتخشى أرويو أن تسفر النتائج النهائية للانتخابات عن مجلس منقسم على نفسه بين الحكومة والمعارضة مما يعيق عمل الجهاز التنفيذي.

وتعتبر هذه الانتخابات أكبر اختبار لشرعية الرئيسة أرويو التي تولت السلطة في ثورة شعبية مدعومة من الجيش في يناير/ كانون الثاني الماضي.

تأجل محاكمة إسترادا

جوزيف إسترادا
وأرجأت المحكمة الفلبينية لمكافحة الفساد اليوم جلسة كان سيحضرها الرئيس السابق جوزيف إسترادا بعد أن أعربت الشرطة عن خشيتها من أن يثير ظهوره أعمال عنف في الشوراع.

وكان مقررا أن تستدعي محكمة سانديجانبايان لمكافحة الفساد إسترادا بشأن تهم حنث باليمين يوم الخميس إلا أنها أرجأت الجلسة إلى 31 مايو/ أيار إثر تحذير من الشرطة.

وقال مدير الشرطة للمحكمة في تقرير إن إستدعاء الرئيس الفلبيني السابق يمكن أن "يدفع مجددا أنصاره إلى الشوراع".

ونظم أنصار الرئيس السايق الذي ألقي القبض عليه الشهر الماضي لمحاكمته بشأن تهم فساد ونهب اقتصادي مسيرات احتجاج عنيفة للقصر الرئاسي في أول مايو/ أيار الحالي. وقتل أربعة أشخاص على الأقل في الاشتباكات التي وصفتها الحكومة بأنها محاولة انقلاب فاشلة.

المصدر : وكالات