بيل كلينتون
ألقى الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون محاضرة مقابل 150 ألف دولار في أوسلو. ويقوم الرئيس كلينتون الآن بجولة في أوروبا ليجمع عبر إلقاء سلسلة من الكلمات والمحاضرات أموالا تعينه على تسديد الديون المستحقة عليه.

وقد اجتمع كلينتون مع رئيس الوزراء النرويجي جينس شتولتنبرغ وناقشا الفقر وانتشار مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) في أنحاء العالم, كما وقع تذكارات وصافح الجماهير المرحبة به وسط أوسلو. ويحظى كلينتون بشعبية واسعة في النرويج, وقد كان أول رئيس أميركي يزورها عام 1999.

وقال أثناء إلقائه محاضرة عن القيادة إنه يحاول أن يستغل الأشهر الأولى له خارج السلطة لتنظيم بقية حياته. ويجري كلينتون الآن جولة في أوروبا ليجمع من خلالها الأموال لتسديد ديون قانونية مترتبة عليه.

ويتوقع أن تشمل جولة كلينتون في أوروبا سبع دول ليلقي كلمات في عشرة مؤتمرات. وسيدفع له في كل جلسة مائة ألف دولار على الأقل. كما سيحصل على شهادة تقديرية من جامعة كوينز في بلفاست تقديرا للدور الذي قام به عندما كان رئيسا للولايات المتحدة في التوسط لعقد اتفاق الجمعة العظيمة بين الكاثوليك والبروتستانت في إيرلندا الشمالية.

المصدر : وكالات