سولهيم (يسار) في إحدى جولات الوساطة السابقة (أرشيف)
وصل مبعوث السلام النرويجي إريك سولهيم إلى سريلانكا لمواصلة مباحثاته مع المسؤولين ومقاتلي جبهة نمور التاميل بهدف إحلال السلام ووقف حرب أهلية مستمرة منذ نحو عقدين. يأتي ذلك بعد أيام من موافقة حكومة سريلانكا على إجراء محادثات مباشرة مع التاميل.

وذكرت السفارة النرويجية في كولومبو أنه من المتوقع أن يلتقي سولهيم الرئيسة السريلانكية شاندرايكا كوماراتونغا اليوم.

وقال المتحدث باسم السفارة إن المبعوث النرويجي سوف يتوجه إلى الأراضي التي يسيطر عليها مقاتلو جبهة نمور التاميل بمنطقة (واني) شمالي كولومبو للقاء قادتهم. إلا أن المتحدث لم يحدد ما إذا كان سوف يقابل زعيم الجبهة فيلوبيلاى برابهاكران.

وكان المتحدث باسم السفارة النرويجية قال الخميس الماضي إن سولهيم ناقش إمكانية إجراء وقف لإطلاق النار مع المفاوض الرئيسي لجبهة نمور التاميل قبل يومين في العاصمة البريطانية لندن.

وتمثلت العقبة الأساسية في الوساطة النرويجية في رفض الحكومة المستمر وقف إطلاق النار قبل إجراء مباحثات. إلا أن وزير الخارجية السريلانكي لاكشمان كيدرغيمار أعلن عن إمكانية الوصول إلى تفاهم في المفاوضات مع التاميل.

يشار إلى أن الوساطة الحالية تأتي بعد أيام من معارك ضارية خاضها الجانبان الشهر الماضي وأسفرت عن سقوط أكثر من 400 قتيل.

المصدر : وكالات