بينظير بوتو
قال حزب الشعب الباكستاني إن زعيمته رئيسة الوزراء السابقة بينظير بوتو ستعود من منفاها الاختياري قريبا إلى باكستان في إطار برنامج سياسي. وأوضح الحزب أن موعد العودة سيكون عقب انتهاء انتخابات محلية في أغسطس/ آب القادم.

وذكر بيان للحزب نشر في العاصمة الباكستانية إسلام آباد أن بوتو ستحدد موعد عودتها في الفترة الواقعة ما بين انتهاء انتخابات محلية مزمع عقدها في أغسطس/ آب المقبل، والانتخابات العامة التي وعدت الحكومة العسكرية بإجرائها في أكتوبر/ تشرين الثاني عام 2002 لعودة الحكم المدني إلى البلاد.

وأدان بيان الحزب عزم الحكومة العسكرية تقديم بوتو وزوجها المسجون آصف علي زرداري إلى محاكمة جديدة بعد قرار للمحكمة العليا الباكستانية وصفت فيه المحاكمة الأولى لهما بأنها اتسمت بعدم الحيادية. وكانت المحاكمة الأولى جرت في عهد رئيس الوزراء المخلوع نواز شريف وأدينا فيها بتهمة الفساد. وقد أصدرت محكمة باكستانية أمرا باعتقال بوتو فور عودتها إلى البلاد لتهربها من المثول أمام القضاء في قضية تتعلق بتضخم ثروتها بطريقة لم تفسر.

وتعيش بوتو متنقلة بين دبي ولندن منذ صدور الحكم عليها وهي خارج البلاد عام 1999. في حين تعتقل السلطات الباكستانية زوجها زرداري. وكانت رئيسة الوزراء السابقة قد وعدت بالعودة إلى باكستان لتحدي الحكم العسكري لكنها لم تحدد موعدا معينا لذلك.

المصدر : رويترز