السلطات البوروندية تطلق سراح زعيم المعارضة
آخر تحديث: 2001/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/18 هـ

السلطات البوروندية تطلق سراح زعيم المعارضة

أفرجت السلطات البوروندية أمس عن زعيم أحد أحزاب المعارضة كان قد رفض خطة الرئيس بيار بويويا الرامية إلى إقامة حكومة انتقالية في البلاد بعد أن أمضى 24 ساعة في السجن.

وقال زعيم حزب التجمع من أجل الديمقراطية جوزيف نزيمانا إن عملية اعتقاله تظهر أن الحكومة تحكم البلاد بطريقة عشوائية بعيدة عن كل الاعتبارات القانونية السائدة في العالم. وأضاف أن السلطات البوروندية أفرجت عنه بكفالة قيمتها 12 دولاراً.

وكان نزيمانا قد استدعي ظهر الأربعاء الماضي إلى مركز الشرطة الرئيسي في العاصمة حيث تم اعتقاله على الفور. وقال إن استدعاءه تم على خلفية إدانته الشرطة لقيامها بتفريق اجتماع سياسي عقد الثلاثاء الماضي.

ويعتبر حزب التجمع من أجل الديمقراطية من بين سبعة أحزاب توتسية تدعم الكولونيل إيبيتاس بياغاناكاندي في مسعاه لرئاسة الحكومة الانتقالية المزمع تشكيلها بمقتضى اتفاق السلام الذي وقع في مدينة أروشا التنزانية يوم 28 أغسطس/ آب 2000.

وتقضي خطة السلام المقترحة بأن يترأس الحكومة الانتقالية خلال الأشهر الثمانية عشر الأولى رئيس من أقلية التوتسي المهيمنة على الأوضاع في البلاد على أن يكون نائبه من الهوتو، في حين يتولى زعيم من أغلبية الهوتو رئاسة الحكومة خلال الأشهر الثمانية عشر التالية ويكون نائبه من التوتسي.

تجدر الإشارة إلى أن أقلية التوتسي تهيمن على الجيش والحكومة وعلى اقتصاد البلاد منذ استقلال بوروندي عام 1962. وكانت الحرب في البلاد قد اندلعت في أعقاب اغتيال التوتسي لأول رئيس منتخب ديمقراطيا للبلاد من قبائل الهوتو عام 1993، وأسفر القتال الدائر منذ ذلك الوقت عن مصرع أكثر من 250 ألف شخص معظمهم من المدنيين.

المصدر : الفرنسية