ناجون من مذابح رواندا يطالبون بالإسراع بدفن الضحايا
آخر تحديث: 2001/4/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/4/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/15 هـ

ناجون من مذابح رواندا يطالبون بالإسراع بدفن الضحايا

دفن جثث ضحايا الحرب الأهلية في رواندا (أرشيف)
أحيا الناجون من المذبحة الجماعية التي وقعت في رواندا الذكرى السابعة لها وحثوا حكومتهم على الإسراع في دفن رفات الضحايا المتبقية.

وطالب رئيس جمعية النصب التذكاري لضحايا المذبحة "إيبوكا" الحكومة الرواندية بالانتهاء من دفن رفات الضحايا "خلال ثلاثة أعوام وبناء مواقع للنصب التذكارية". وأضاف "يجب أن تضع الحكومة جدول أعمال واضحا عن الدفن".

وقتل أكثر من 800 ألف من التوتسي والهوتو من المعارضة عام 1994 على أيدي المتطرفين من الهوتو. وتدفن رواندا قتلاها منذ سنوات وفقا لبرنامج يهدف إلى منح الضحايا آخر حقوقهم إما عن طريق تسليم الرفات إلى أسر الضحايا أو عن طريق دفن رفات القتلى المجهولين معا في مواقع تذكارية تنتشر في كل أنحاء رواندا.

غير أن رفات عشرات الآلاف من الضحايا مازالت موجودة في حفر وفي مواقع أخرى تركهم فيها القتلة. وتحدد بصفة عامة بداية المذبحة الجماعية في السادس من أبريل/ نيسان عام 1994 عندما قتل الرئيس الرواندي جوفنيل هابياريمانيا إثر سقوط طائرته في مطار كيغالي في حادث غامض.

المصدر : رويترز