اعتقال 30 معارضا إيرانيا بينهم وزيران سابقان
آخر تحديث: 2001/4/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/4/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/15 هـ

اعتقال 30 معارضا إيرانيا بينهم وزيران سابقان

قالت مصادر مقربة من المعارضة الإيرانية إن السلطات اعتقلت أمس السبت أكثر من ثلاثين معارضا ليبراليا بينهم وزيران سابقان في العاصمة طهران وعدد من المدن الأخرى. وأكدت المحكمة الثورية هذا الخبر دون تحديد عدد المعتقلين أو أسمائهم.

وذكر بيان صادر عن المحكمة الثورية بثته الإذاعة الإيرانية أن "هؤلاء الأشخاص اعتقلوا بتهم تتعلق بمحاولة قلب النظام"، وأن المحكمة ستقدم معلومات إضافية عن الموضوع في غضون الأيام القليلة القادمة. 

وذكرت مصادر مقربة من المعارضة أن من بين أبرز المعتقلين وزير الداخلية الأسبق هاشم صباغيان ووزير العدل الأسبق أحمد صدر البالغ من العمر 84 عاما، ورئيس بلدية طهران السابق محمد تواصلي، وخسرو منصوريان أحد مسؤولي حركة تحرير إيران.

يذكر أن صباغيان وصدر كانا قد شاركا في حكومة ترأسها مؤسس حركة تحرير إيران مهدي بازركان عقب إعلان الجمهورية الإسلامية عام 1979.

وأفاد مقربون من صدر أن اعتقاله تم عقب تفتيش منزله لعدة ساعات. وتجدر الإشارة إلى أن صدر كان محاميا عن مسؤول المعارضة الوطنية دارويش فروهر وزوجته باروانة اللذين اغتيلا بمنزلهما في نوفمبر/ تشرين الثاني 1998 ضمن سلسلة اغتيالات لمعارضين ومثقفين تورطت فيها أجهزة الاستخبارات الإيرانية.

وكانت السلطات الإيرانية قد اعتقلت عشرين عضوا من المقربين لحركة تحرير إيران المعارضة أثناء عقدهم اجتماعا بإحدى الشقق في طهران  في 12 مارس/ آذار الماضي. وقد أفرج عن البعض بعد ذلك في حين بقي 12 منهم رهن الاعتقال بينهم حبيب الله بيمان أحد شخصيات المعارضة المهمة. وأعلن القضاء الإيراني عقب الاعتقالات حظر جميع أنشطة حركة تحرير إيران المتهمة بالسعي لقلب نظام الحكم في الجمهورية الإسلامية.

لكن الحركة -التي يتولى قيادتها إبراهيم يزدي وزير الخارجية الأسبق في حكومة بازركان الموجود في الولايات المتحدة لأسباب صحية- نفت هذه التهم وأكدت أنها تتصرف دائما في إطار الشرعية ودستور الجمهورية الإسلامية. 

المصدر : الفرنسية