لقي ما لا يقل عن 47 شخصا مصرعهم وأصيب أربعة آخرون بجروح في انفجار غاز داخل منجم للفحم شمالي الصين. وتقول السلطات إن المنجم يعمل بشكل غير قانوني بعد إغلاقه العام الماضي لأسباب تتعلق بإجراءات الأمان.

وقد فتحت الشرطة الصينية تحقيقا في الحادث الذي وقع أمس السبت وشنت حملة لاعتقال المشرف على المنجم الذي فر من المنطقة. وتقول السلطات إن نحو 52 عاملا كانوا في المنجم ساعة وقوع الانفجار وإن عاملا واحدا على الأقل ما زال مفقودا داخل المنجم الواقع قرب مدينة هانتشينغ في إقليم شانكسي الشمالي.

وتشير تقارير صحفية إلى أن المنجم يقع قرب حقل غني بالغاز وهو ما يجعل استخراج الفحم مجازفة. وكان المكتب المسؤول عن صناعة المناجم في المنطقة قد أمر بوقف العمل في جميع المناجم الواقعة قرب هذا الحقل حرصا على سلامة العمال.

ويقع المنجم الذي وقع فيه الانفجار على بعد نحو مائة كيلومتر من منجم آخر شهد انفجارا مطلع الشهر الجاري أسفر عن مقتل 38 شخصا. ويعد الانفجار الجديد الحادث السادس من نوعه منذ بداية العام. وكانت انفجارات سابقة في مناجم للفحم قد أسفرت عن مقتل ما بين 18 و38 شخصا.

تجدر الإشارة إلى أن الصين هي المنتج والمستهلك العالمي الأول للفحم. وتؤدي الحوادث المسجلة في المناجم إلى وفاة نحو عشرة آلاف شخص سنويا. وتنتشر في الصين آلاف المناجم الصغيرة التي تعمل غالبا بدون ترخيص وتفتقد إلى شروط الأمن والسلامة.

المصدر : وكالات