غوزينسكي
قال الادعاء العام الروسي إن رجل الأعمال الثري فلاديمير غوزينسكي ربما فاز في معركته القضائية أمام القضاء الإسباني، إلا أنه سيبقى مقيد الحرية ملاحقا من قبل القضاء الروسي.

ونقلت وكالة إنترفاكس الرسمية عن ممثل لمكتب المدعي العام الروسي القول "إنه مهما كان القرار النهائي الصادر عن الجانب الإسباني فإن التهم الموجهة لغوزينسكي لن تسقط، وإنه يجب أن يعتقل ويسلم إلى القضاء الروسي".

وكانت المحكمة الإسبانية العليا رفضت تسليم قطب الإعلام الروسي غوزينسكي لروسيا. وتلاحق موسكو غوزينسكي -وهو زعيم يهودي بارز- بتهمة اختلاس نحو 250 مليون دولار.

يذكر أن غوزينسكي يحمل الجنسية الإسرائيلية إلى جانب جنسيته الأصلية، وهو يملك مجموعة "ميديا موست" الإعلامية في روسيا التي تملك حصة في قناة "إن تي في" التلفزيونية الروسية المستقلة. وقد انتقلت إدارة تلك القناة لشركة غازبروم الروسية العملاقة بعد اتهامه بالاحتيال.

المصدر : رويترز