الصين توافق على مناقشة إعادة الطائرة الأميركية
آخر تحديث: 2001/4/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/4/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/26 هـ

الصين توافق على مناقشة إعادة الطائرة الأميركية

صورة أرشيفية لطائرة التجسس الأميركية المحتجزة في الصين

وافقت الصين على طرح موضوع إعادة طائرة التجسس الأميركية على طاولة البحث عقب فشل الجولة الأولى للمحادثات مع الولايات المتحدة في بكين. وكانت تلك المحادث اسؤنفت اليوم ووصفت بأنها مثمرة.

ووصف مسؤول أميركي كبير المحادثات التي استؤنفت صباح اليوم الخميس في بكين بأنها كانت "مثمرة جدا". جاء ذلك بعد لقاء استمر زهاء الساعتين ونصف الساعة مع الوفد الصيني.

بيتر فيرغا
وأعلن رئيس الوفد الأميركي المفاوض بيتر فيرغا نائب مساعد وزير الدفاع أن المناقشات شملت جميع النقاط الواردة على جدول الأعمال.

ويأتي هذا التطور عقب جهود حثيثة ناجحة قام بها سفير الولايات المتحدة لدى الصين جوزيف بروير حيث سعى لدى وزارة الخارجية الصينية لإنقاذ المحادثات بعد أن كانت واشنطن قد أعلنت أمس أنها لا ترى طائلا من الاستمرار فيها ما لم تنتهج بكين "نهجا مثمرا". 

ولم يعرف بعد ما إذا كان الجانبان قد اتفقا على موعد محدد للجولة القادمة من المحادثات أم لا. ويعتقد أن نجاح السفير الأميركي لدى الصين في إقناعها بالموافقة على مناقشة مبدأ إعادة الطائرة قد لعب الدور الأكبر في إعادة التفاؤل إلى تصريحات المسؤولين الأميركيين. وكانت الصين تسعى في المحادثات إلى إنهاء طلعات التجسس الأميركية. وطبقا للمتحدثة باسم الخارجية الصينية فإن الجانب الصيني وافق على الاستمرار في بحث المسألة.

طائرات حماية
من جهة أخرى كشفت صحيفة واشنطن بوست الأميركية اليوم الخميس أن البنتاغون عرض خطة على الرئيس بوش تتضمن إرسال مقاتلات ترافق طائرات التجسس الأميركية لحمايتها في حالة فشل المحادثات مع الصين على إنهاء قضية الطائرة. وقالت الصحيفة إن الرئيس بوش لم يعط موافقته حتى الآن بالمضي قدما في هذه الخطة في انتظار ما ستسفر عنه المباحثات. لكن المسؤولين الأميركيين أكدوا مرارا على تصميمهم على الاستمرار في طلعات التجسس.

تجدر الإشارة إلى أن أزمة الطائرة الأميركية المحتجزة في  الصين بدأت عندما اصطدمت طائرة استطلاع أميركية بمقاتلة صينية فوق بحر الصين، وأدى ذلك إلى سقوط الطائرة الصينية وتحطمها ومقتل قائدها، وقد أجبرت الطائرة الأميركية على الهبوط في قاعدة صينية وأفرج عن طاقمها المكون من 24 فردا بعد أكثر من عشرة أيام من الحادث وبعد أن قدمت الولايات المتحدة ما وصف بأنه نصف اعتذار بتعبيرها عن الأسف على مقتل الطيار الصيني وهبوط الطائرة الأميركية بدون إذن.

المصدر : وكالات