مقتل وجرح خمسة أشخاص بانفجار وسط بريشتينا
آخر تحديث: 2001/4/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/4/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/25 هـ

مقتل وجرح خمسة أشخاص بانفجار وسط بريشتينا

 انفجار السيارة المفخخة وسط بريشتينا

لقي شخص مصرعه وأصيب أربعة آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة وسط بريشتينا عاصمة إقليم كوسوفو، وقال متحدث باسم قوات حفظ السلام في الإقليم (كيفور) إن الانفجار وقع مقابل مبنى حكومي يضم مكاتب لأحزاب سياسية ومكتب جوازات سفر تابع لحكومة بلغراد في الإقليم.

وقامت قوات كيفور بإغلاق منطقة الانفجار تخوفا من وجود عبوات متفجرة أخرى، وأوضح المتحدث باسم كيفور أن الانفجار كان قويا وأن فريقا بريطانيا يقوم بالكشف عن المتفجرات لمعرفة نوعها.

وقد أسفر الانفجار عن تدمير سيارتين في الموقع، وتحطيم نوافذ سيارات ومبان قريبة من المكان، وأدى إلى حدوث حالة ذعر بين السكان. ولم تعرف أي تفاصيل إضافية عن الحادث، كما لم يعلن أحد مسؤوليته عنه.

من ناحية أخرى أدانت محكمة صربية في بلغراد أخوين من ألبان كوسوفو بتهمة الإرهاب والمشاركة في أعمال قتل جماعي واغتصاب لصرب في إقليم كوسوفو عام 1998.

وحكمت المحكمة على كل واحد منهما بالسجن لمدة عشرين عاما، وقال قاضي المحكمة "إن الأخوين مازريكو وجدا مذنبين لكونهما أعضاء في جيش تحرير كوسوفو الذي حارب القوات الصربية أثناء الحرب في الإقليم عامي 1998 و1999".

وأكد أن المتهمين أدينا لتورطهما باختطاف 43 صربيا من بلدة أراهوفيتش ومشاركتهما بأعمال تعذيب وقتل جماعي واغتصاب جرت في قرية كليكا في شهر يوليو/ تموزعام 1998 .

وكان الأخوان مازريكو اعتقلا في أغسطس/ آب عام 1998 بعد أيام من اكتشاف السلطات الصربية مقبرة جماعية لـ22 صربيا في قرية كليكا الواقعة على بعد 30 كيلومترا جنوبي بريشتينا. وتتهم بلغراد جيش تحرير كوسوفو بقتلهم.

يشار إلى أن المحكمة كانت قد أجلت ثلاث مرات منذ بدايتها في السادس من أبريل/ نيسان عام 2000.

المصدر : وكالات