منظمة العفو الدولية تطالب بالإفراج عن معارض ماليزي
آخر تحديث: 2001/3/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/14 هـ

منظمة العفو الدولية تطالب بالإفراج عن معارض ماليزي

عزام محمد نور 
طالبت منظمة العفو الدولية الحكومة الماليزية بالإفراج فورا عن معارض سياسي وأحد قادة الحملة المنادية بالإفراج عن نائب رئيس الوزراء السابق أنور إبراهيم الذي يقضي عقوبة السجن في تهم تقول المعارضة إنها ملفقة.

وقالت المنظمة إن المعتقل عزام محمد نور زعيم جناح الشباب في حزب العدالة الوطني المعارض يواجه معاملة سيئة، ولم يسمح له بمقابلة محاميه وزائريه. وأشارت إلى أن اعتقاله يمثل استمرارا لنهج الحكومة الماليزية تجاه معارضيها في الآونة الأخيرة.

وكانت السلطات الماليزية قد اعتقلت نور الاثنين الماضي. وهو الذي يقود الحملة الداعية إلى الإفراج عن نائب الرئيس الماليزي السابق والمسجون حاليا أنور إبراهيم.

واعتقلت الشرطة زعيم الشباب في حزب العدالة بتحريض من مسؤولين في حزب رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد، في أعقاب تصريحات نسبت لعزام ونشرتها إحدى الصحف الموالية للحكومة جاء فيها أن حزب العدالة ينوي تنظيم مظاهرات ضخمة للإطاحة بالحكومة.

غير أن عزام نفى بشدة هذه التصريحات وقال إنه لم يذكر سوى خطط لتنظيم احتجاجات سلمية لتسليط الضوء على سوء استغلال السلطة.

ومن جهته وصف رئيس الحزب الديمقراطي المعارض ليم كيت سيانغ في بيان له تمديد اعتقال نور بأنه أمر "مشين ووحشي" لتجاوزه مفاهيم العدل والعدالة في كل الدول.

وكان عزام وغيره من قادة الشباب في الأحزاب الأخرى قد بدؤوا حملة على مستوى القطر الأسبوع الماضي لعكس ما وصفوه بسوء استغلال الحكومة للأموال العامة.

المصدر : رويترز