أوكرانيا: حراسة أمنية على نائبة رئيس الوزراء السابقة
آخر تحديث: 2001/3/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/7 هـ

أوكرانيا: حراسة أمنية على نائبة رئيس الوزراء السابقة

تايموشينكو أمام المحكمة قبيل إطلاق سراحها الأسبوع الماضي
قررت محكمة أوكرانية وضع حراسة أمنية على حجرة المعارضة البارزة نائبة رئيس الوزراء السابقة يوليا تايموشينكو في مستشفى بالعاصمة كييف وسط تضارب الأنباء بشأن إعادة اعتقالها بعد أربعة أيام من إطلاق سراحها لعدم ثبوت تهم بالفساد موجهة ضدها.

وأطلقت المحكمة يوم الثلاثاء الماضي  سراح تايموشينكو نائبة رئيس الوزراء السابقة والمعارضة القوية حاليا للرئيس ليونيد كوتشما بعد ستة أسابيع من توقيفها. وأفادت المحكمة أن الادعاء لم يقدم أدلة لاستمرار سجنها تمهيدا لمحاكمتها.

ودخلت تايموشينكو المستشفى عقب خروجها من السجن بسبب مشكلات في المعدة. بيد أن نائب الادعاء العام الأوكراني ميكولا أوبيخود أعلن إعادة اعتقالها، وأشار إلى أنها تخضع للرعاية الطبية تحت حراسة الشرطة. إلا أنه رفض تحديد موعد إعادتها إلى السجن.

وذكرت وكالة أنباء RIA الروسية أن قرار المحكمة بشأن الحراسة الأمنية أمس يشمل أيضا سحب الهاتف من حجرة تايموشينكو. واعتبرت أن القرار صدر بسبب اعتراض الادعاء على إطلاق سراحها.

وذكرت وكالة إنترفاكس الروسية أن تايموشينكو انتقدت قرار المحكمة الأخير، كما انتقدت الرئيس كوتشما عقب لقائها مع ممثلين عن مجلس أوروبا. وتنفي تايموشينكو جميع التهم الموجهة إليها وتعزوها إلى أغراض سياسية.

ويتهم المدعون تايموشينكو باستغلال منصبها السابق -إذ كانت مشرفة على قطاع الطاقة- بالحصول على رشى وسرقة الغاز الطبيعي الروسي الذي يصدر عبر أوكرانيا وبيعه لمصلحتها الشخصية.

وانضمت عقب إقالتها إلى جبهة عريضة معارضة لكوتشما. وظهرت هذه الجبهة عقب احتجاج مجموعات من الأوكرانيين ضد الرئيس واتهامه بالتورط في قضية اغتيال صحفي معارض. 

المصدر : وكالات