حملة أمنية في كندا على عصابات الإجرام
آخر تحديث: 2001/3/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/4 هـ

حملة أمنية في كندا على عصابات الإجرام

شرطي كندي في إقليم
كوبيك (أرشيف)
شنت الشرطة الكندية أكبر حملة لها ضد عصابة إجرامية، وشملت الحملة الأمنية 77 مدينة بإقليم كوبيك، وقالت الشرطة إنها اعتقلت أكثر من 150 شخصا يشتبه بعضويتهم في عصابات الإجرام وصادرت أسلحة. وقال بيان للشرطة إن نحو ألفين من رجال الشرطة والفرسان شاركوا في العملية التي جرى تنفيذها بعد تحقيقات استمرت عامين.

واستهدفت الحملة عصابة تطلق على نفسها اسم (هيلز أنجيل)، وجاءت في أعقاب تصاعد الغضب الشعبي على العصابة المتورطة في حرب دموية حول المخدرات مع عصابة أخرى منافسة تعرف باسم (روك ماشين).

ونقلت شبكة تلفزيون آر دي أي عن مسؤول أمني قوله إن الهدف من العملية هو زعزعة هيكلة عصابة هيلز أنغيل.

يشار إلى أن أكثر من 150 شخصا من أفراد عصابات راكبي الدراجات قتلوا في هجمات مسلحة وانفجارات استهدفت مطاعم وملاهي ليلية منذ بداية حرب العصابات في يوليو/ تموز 1994.

تجدر الإشارة إلى أن قانونا كنديا جديدا ضد العصابات صدر عام 1997 منح الشرطة سلطات أوسع للتحقيق ومحاكمة أفراد عصابات الإجرام، كما يسمح القانون الجديد للشرطة بمصادرة ممتلكات من يثبت تورطه في أعمال تلك العصابات.

المصدر : رويترز