ساحل العاج: تحالف وتارا يفوز بالانتخابات البلدية
آخر تحديث: 2001/3/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/2 هـ

ساحل العاج: تحالف وتارا يفوز بالانتخابات البلدية

الحسن وتارا

حقق حزب تحالف الجمهوريين بزعامة رئيس وزراء ساحل العاج السابق الحسن وتارا تقدما كبيرا على حساب  الحزب الديمقراطي الحاكم والجبهة الشعبية الإيفورية الموالية للرئيس لوران غباغبو في الانتخابات البلدية التي جرت الأحد.

فقد أفادت اللجنة الانتخابية الوطنية بساحل العاج أن تحالف وتارا فاز بمقاعد 61 بلدية من أصل 197، في حين فاز الحزب الديمقراطي بمقاعد 56 والجبهة الشعبية بـ 33.

وتعد هذه الانتخابات الأخيرة في إطار سلسلة انتخابات جرت خلال أشهر قليلة لإعادة ساحل العاج إلى الحكم المدني بعد الانقلاب العسكري الذي وقع عام 1999.

وكان تحالف الجمهوريين قد قاطع الانتخابات البرلمانية العام الماضي احتجاجا على حرمان المحكمة العليا لرئيسه وتارا من خوض الانتخابات الرئاسية. ومنعت المحكمة وتارا من خوض الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بحجة وجود شكوك بشأن جنسيته.

في هذه الأثناء ذكرت مصادر الشرطة أن اشتباكا اندلع بين جماعات عرقية متنافسة في مدينة زويان هونين غربي البلاد أسفر عن مصرع ثلاثة قرويين وإصابة 16 آخرين. وأضافت أن الحادث أدى إلى نزوح مئات الأشخاص من المدينة خشية تصاعد المواجهات. يشار إلى أن اشتباكات دموية شابت انتخابات الرئاسة التي جرت العام الماضي وأدت إلى مصرع نحو 170 شخصا بينهم عدد من أنصار وتارا.

وقالت دول الاتحاد الأوروبي في وقت سابق إنها تراقب الانتخابات البلدية في ساحل العاج، وأكدت في بيان لها أنها ستقرر في ضوء هذه الانتخابات ما إذا كانت ستعيد تقديم المعونات لساحل العاج أم لا. 

وقال الاتحاد الأوروبي إن الانتخابات التي تشارك فيها جميع الأحزاب ستكون اختبارا لمعرفة حقيقة رغبة السلطات بساحل العاج في تهيئة الشروط من أجل حياة سياسية ديمقراطية. واعتبر مراقبون أن هذه الانتخابات ستكون أول فرصة حقيقية لقياس التأييد الشعبي للأحزاب السياسية في البلاد بعد الانقلاب العسكري الذي وقع هناك في ديسمبر/ كانون الأول 1999.

المصدر : وكالات