النمسا: تراجع اليمين المتطرف في الانتخابات البلدية
آخر تحديث: 2001/3/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/2 هـ
اغلاق
خبر عاجل :عباس: العالم كله وقف معنا بمن فيهم بابا الفاتيكان وكافة القيادات المسيحية
آخر تحديث: 2001/3/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/2 هـ

النمسا: تراجع اليمين المتطرف في الانتخابات البلدية

يورغ هايدر
أسفرت النتائج النهائية للانتخابات البلدية في النمسا عن فقدان اليمين المتطرف لأكثر من ربع ناخبيه رغم نشاط زعيمه يورغ هايدر وقيادته لحملة حزبه الانتخابية بنفسه. وقد سعى هايدر إلى تجنيب حزبه هزيمة أخرى بعد تلك التي تكبدها في الانتخابات الإقليمية في ستيريا وبورغنلاند.

فقد حصل حزب الحرية اليميني بزعامة هايدر على 20.25% من الأصوات مقابل 27.9% كان قد حصل عليها في الانتخابات البلدية التي أجريت عام 1996، وحقق الحزب الاشتراكي الديمقراطي بزعامة رئيس البلدية ميكائيل هوبل تقدما بسبع نقاط وحصل على 46.81% من الأصوات وبدأ في استعادة الأغلبية المطلقة من المقاعد في المجلس البلدي التي خسرها عام 1996.

كما حصل حزب الشعب المحافظ بزعامة المستشار ولفغانغ شوسل على 16.73% من الأصوات، وهو تقدم طفيف، في حين تقدم حزب الخضر أربع نقاط محرزا 12.45% من الأصوات. وبدأ اليمين المتطرف في التراجع بقوة منذ انضمامه إلى الحكومة الفدرالية التي تشكل ائتلافا مع المحافظين.

المصدر : الفرنسية