الشرطة تحمل جثمان أحد الضحايا (أرشيف)
أعلنت الشرطة الصينية أنها اعتقلت المشتبه به الرئيسي في حوادث التفجيرات الأخيرة التي وقعت في شيغبازوانغ عاصمة إقليم هيبي شمالي الصين الأسبوع الماضي وتسببت في مصرع 108 أشخاص وإصابة أكثر من ثلاثين آخرين بجروح.

وقال مسؤول في الأمن القومي الصيني في بيهاي إن الشرطة اعتقلت جن روشاو صباح اليوم الجمعة في ضواحي مدينة بيهاي القريبة من الحدود مع فيتنام. وباعتقاله تكون الصين قد أنهت أكبر حملة على مستوى القطر للقبض على متهم منذ عشرين عاما قادها وزير الأمن الصيني. وكانت السلطات قد أعلنت مكافأة مالية بلغت 12 ألف دولار لمن يساعدها في القبض على روشاو.

جن روشاو 
ويتهم جن –وهو أصم يبلغ من العمر أربعين عاما- بالوقوف وراء التفجيرات الأربعة التي وقعت في ثلاثة مبان سكنية لعائلات عمال تابعين لمصنع قطن في شيغبازوانغ في السادس عشر من الشهر الحالي. وكانت الانفجارات قد أدت إلى مقتل 108 أشخاص على الأقل وجرح 38 آخرين. ولكن تقديرات غير رسمية تذهب إلى أعلى من هذه الأرقام الحكومية.

كما يواجه جن روشاو الاتهام بقتل صديقته في ينان الجنوبية الغربية في مارس/ آذار الجاري وقبل الانفجارات بأسبوع واحد.

وكان روشاو قد فصل من عمله في معمل القطن عام 1983 بسبب ارتكابه تهما جنائية، ولكنه ظل يعيش في غرفة من غرف القسم الداخلي للمعمل.

المصدر : الفرنسية