مصرع سياسي محلي في إقليم الباسك بإسبانيا
آخر تحديث: 2001/3/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/26 هـ

مصرع سياسي محلي في إقليم الباسك بإسبانيا

 انفجار السيارة المفخخة في كتالونيا السبت الماضي
قال مسؤولون إن سياسيا محليا قتل اليوم في إقليم الباسك بإسبانيا، في أحدث هجوم يشنه مسلحون يعتقد أنهم ينتمون إلى منظمة إيتا الانفصالية. وقال متحدث باسم الشرطة إن الضحية وهو عضو مجلس محلي في مدينة لاسارتيه أردي صريعا برصاص مجهولين . 

ووجهت الإذاعة المحلية مباشرة أصابع الاتهام إلى منظمة إيتا والتي تنحي السلطات الإسبانية عليها باللائمة في مقتل 28 شخصا منذ وقفها هدنة استمرت 14 شهرا في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ويأتي حادث اليوم في أعقاب انفجار سيارة مفخخة في منطقة كتالونيا بشمال إسبانيا قبل منتصف ليل السبت، مما أدى إلى مقتل ضابط شرطة وإصابة ثلاثة آخرين بجراح.

ويرى ساسة إسبانيا أن هذه الهجمات تهدف إلى بث الرعب في قلوب الناخبين قبل الانتخابات المحلية التي ستجرى في منطقة الباسك المضطربة في مايو/أيار القادم.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري استولت عصابة يشتبه بأن أفرادها من أعضاء إيتا على أكثر من 1.5 طن من المتفجرات في فرنسا، مما أثار مخاوف من حدوث تصعيد في حملة إيتا قبل انتخابات الباسك.

ومن المرجح أن يزيد أحدث هجوم من سخونة الحملة الانتخابية التي تركز على كيفية حل قضية الباسك وأعمال العنف التي تقوم بها الحركة الانفصالية. ويعتقد أن إيتا التي تسعى لإقامة دولة منفصلة في الباسك مسؤولة عن قتل أكثر من 800 شخص أثناء حملتها للاستقلال التي بدأت قبل ثلاثة عقود.  

المصدر : رويترز