مصرع 21 بينهم ضابط هندي كبير في كشمير
آخر تحديث: 2001/3/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/8 هـ

مصرع 21 بينهم ضابط هندي كبير في كشمير

قوات هندية في كشمير (أرشيف)
قالت الشرطة الهندية إن 21 شخصا لقوا مصرعهم بينهم ضابط كبير في الجيش الهندي وأصيب عشرون آخرون بجروح في كمين وهجمات شنها مقاتلون كشميريون أمس الخميس في الجزء الخاضع للسيطرة الهندية من ولاية جامو وكشمير المتنازع عليها.

واعترف مسؤولون في الجيش والشرطة الهندية بأن ضابطا برتبة كولونيل وخمسة من رجال الأمن قتلوا في كمين نصبه مقاتلون كشميريون لقافلة عسكرية في مقاطعة أنانتانغ الواقعة على بعد 55 كلم جنوب سرينغار العاصمة الصيفية لولاية جامو وكشمير.

وجرح في الهجوم الذي استخدم فيه المقاتلون القنابل والأسلحة الرشاشة ضابطا آخر برتبة بريغادير.

وأعلن متحدث باسم حزب المجاهدين أكبر الفصائل الكشميرية المسلحة مسؤولية الحزب عن الهجوم، وذلك في اتصال هاتفي مع جريدة محلية في سرينغار.

وفي هجوم آخر لقي اثنان من الشرطة الهندية مصرعهما وجرح خمسة آخرون على يد مقاتلين كشميريين في مقاطعة كاثوا جنوبي شرقي سرينغار.

وقالت الشرطة الهندية إن تسعة أشخاص آخرين بينهم شرطي لقوا حتفهم وأصيب 14 آخرون بجروح في أعمال عنف متفرقة بكشمير وقعت مساء الأربعاء. وحسب المصادر الهندية فإن أربعة مقاتلين كشميريين قتلوا أثناء مواجهات في أنحاء متفرقة من ولاية جامو وكشمير.

يشار إلى أن أعمال العنف في ولاية كشمير استمرت رغم إعلان الهند تمديد وقف إطلاق النار في الولاية المعمول به منذ أواخر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي لمدة ثلاثة أشهر أخرى تنتهي في مايو/ أيار القادم.

وتقول الفصائل الكشميرية التي رفض معظمها الهدنة الهندية إن وقف إطلاق النار مجرد حيلة من قبل السلطات الهندية لكسب التعاطف الدولي.

المصدر : وكالات