ذكرت إحدى الصحف في كوريا الجنوبية اليوم الجمعة أن كوريا الشمالية ضاعفت من نشر صواريخ "رودونغ 1" ليتجاوز عددها المائة صاروخ خلال العامين الماضيين. وقد عبر المسؤولون الأميركيون عن قلقهم العميق تجاه هذه الخطوة أثناء محادثاتهم مع السلطات في سول.

وقالت صحيفة تشوسن اليومية في عددها الصادر اليوم نقلا عن مصدر حكومي رفيع إن كوريا الشمالية أجرت أيضا ثلاث أو أربع تجارب على صاروخها البالستي بعيد المدى المعروف باسم "تايبو دونغ 2" منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأضافت الصحيفة نقلا عن المصدر أن أجهزة الاستخبارات في الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أكدت أن كوريا الشمالية ضاعفت من نشر صواريخ "رودونغ 1" لأكثر من مائة صاروخ في غضون العامين الماضيين، وأن الولايات المتحدة عبرت عن قلقها العميق تجاه ذلك أثناء المحادثات التي عقدت بين الجانبين.

وقالت الصحيفة إن كوريا الشمالية لديها نحو 20 صاروخا من طراز رودونغ 1 تم نشرها تحت الأرض في يونغجودونغ شمالي إقليم يانغانغ القريب من الحدود مع الصين.

وأضافت أن كوريا الشمالية شيدت قاعدتين أخريين لتخزين الصاروخين رودونغ 1 وتايبو دونغ 2 في مقاطعة يونغليم بإقليم جاغانغ وسانغنامري في جنوب إقليم هامكيونغ.

غير أن المتحدث باسم وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية نفى علم وزارته بما أوردته الصحيفة، وقال مصدر آخر إن التقرير مبالغ فيه. 

المصدر : الفرنسية