كول يحضر جلسات التحقيق
في البرلمان
قال مسؤولون في الحزب الديمقراطي المسيحي المعارض إن الحزب حقق تقدما ملحوظا في الانتخابات المحلية التي جرت في ولاية هيسي الألمانية. وقد حقق الحزب هذا التقدم رغم الفضيحة المالية التي تورط بها المستشار السابق هلموت كول.

وبالرغم من الدعاية المضادة التي رافقت فضيحة جمع الأموال لدعم الحملة الانتخابية، فإن النتائج الأولية التي أعلنها المكتب الإحصائي المحلي تشير إلى أن الحزب حقق ارتفاعا بنسبة 6.6% عن تلك التي حققها في الانتخابات المحلية قبل أربعة أعوام.

ووصف الأمين العام للحزب لورينز ماير نتيجة الانتخابات الأولية بأنها نصر عظيم رغم الإخفاق الذي حققه في مدينتي راينلاند بالاتيناتي وبادن فيورتمبيرغ.

يذكر أن السلطات الألمانية أجرت العام الماضي تحقيقات قضائية بشأن تورط الحزب في عدة فضائح مالية تخص تمويل الحزب أثناء سنوات حكم كول الست عشرة.

غيرهارد شرودر
وقد أدى تقدم الحزب الديمقراطي المسيحي إلى تراجع الحزب الديمقراطي الاشتراكي برئاسة المستشار غيرهارد شرودر, وحصل على 38% فقط من الأصوات, أي أنه حقق ارتفاعا بنسبة 0.2% عن انتخابات المجالس البلدية السابقة التي أجريت عام 1997.

كما انخفض التأييد لحزب الخضر بمعدل 2.3% وحصل على 8.7% من الأصوات. أما حزب ريبليكانر اليميني فقد حقق 2.5%, وهذا يعني انخفاضا بنسبة 4.1%. ومن المقرر أن تعلن النتائج النهائية للانتخابات يوم الأربعاء المقبل. 

المصدر : رويترز